أخبار الفوركس وأهم الأحداث على الأجندة الاقتصادية هذا الأسبوع 11 الى 15 يونيو

تصنيف وسطاء الفوركس 2020:
  • FinMaxFX
    FinMaxFX

    أفضل وسيط فوركس لعام 2020!
    الخيار الأمثل للمبتدئين!
    تدريب مجاني!
    حساب تجريبي مجاني!
    مكافأة على التسجيل!

أخبار الفوركس وأهم الأحداث على الأجندة الاقتصادية لهذا الأسبوع 11 الى 15 ديسمبر

فى هذا الأسبوع تترقب الأسواق العالمية بإهتمام بالغ العديد من أخبار الفوركس الهامة متمثلة فى صدور محضر إجتماع مجلس الإحتياطى الفيدرالى والمقرر له يوم الأربعاء المقبل وذلك للحصول على أية دلائل جديدة عن مستقبل السياسة النقدية وحول إمكانية زيادة أسعار الفائدة الأمريكية لمرة ثالثة خلال هذا العام.

كما سيتجه إهتمام المستثمرين أيضا على إجتماعات السياسة النقدية فى كل من البنك المركزى الأوروبى وبنك إنجلترا المركزى والبنك الوطنى السويسرى.

وفيما يلى تفاصيل أهم أخبار الفوركس لهذا الأسبوع:

الإثنين 11 ديسمبر

من المقرر أن تقوم الولايات المتحدة بإصدار بياناتها حول فتح وظيفة “جولتس”.

الثلاثاء 12 ديسمبر

سوف تقوم أستراليا بإصدار عدة تقارير هامة عن التضخم فى أسعار المنازل وثقة الأعمال ، كما ستقوم بريطانيا بنشر بيانات التضخم لشهر نوفمبر الماضى، هذا وسوف يقوم معهد “زيو” بنشر تقرير عن المعنويات الإقتصادية الألمانية، وفى الولايات المتحدة من المقرر أن يتم الكشف عن العديد من البيانات الهامة حول التضخم فى أسعار المستهلكين، كما تترقب الأسواق خلال هذا اليوم قيام “ماريو دراغى” رئيس بنك أوروبا المركزى بالحديث فى مؤتمر البنوك بمدينة “فرانكفورت”.

الأربعاء 13 ديسمبر

من المقرر أن يقوم “فيليب لوى” محافظ البنك الإحتياطى الأسترالى بالحديث فى مناسبة بمدينة “سيدنى”، وفى بريطانيا من المقرر أن يتم إصدار التقرير الشهرى عن الوظائف، هذا وسوف تقوم الولايات المتحدة بإصدار تقريرها عن التضخم فى أسعار المستهلكين، من جانب آخر فسوف يقوم مجلس الإحتياطى الفيدرالى بالإعلان عن سعر الفائدة القياسى، إضافة إلى نشر بيانات عن السياسات التى تحدد الظروف الإقتصادية والعوامل التى من شأنها أن تؤثر فى قرار السياسة النقدية.

الخميس 14 ديسمبر

تصنيف وسطاء الفوركس 2020:
  • FinMaxFX
    FinMaxFX

    أفضل وسيط فوركس لعام 2020!
    الخيار الأمثل للمبتدئين!
    تدريب مجاني!
    حساب تجريبي مجاني!
    مكافأة على التسجيل!

سوف تقوم أستراليا بنشر تقريرها الأخير عن التوظيف، كما ستقوم الصين بنشر بياناتها حول الإنتاج الصناعى والإستثمارات فى الأصول الثابتة، من ناحية أخرى تحديدا فى منطقة اليورو فإنه من المقرر أن يتم الكشف عن عدة بيانات هامة حول قطاع الصناعات التحويلية إضافة إلى بيانات أخرى حول القطاع الخدمى، هذا وسوف تقوم سويسرا بإصدار أرقاما عن أسعار المنتجين، وسيعلن البنك الوطنى السويسرى عن أحدث قرار بشأن السياسة النقدية، كما سيقوم أيضا البنك المركزى الأوروبى بالإعلان عن قراره الأخير بشأن السياسة النقدية وسيتبع هذا الإعلان مؤتمرا صحفيا لرئيس البنك “ماريو دراغى”.

من المقرر أيضا فى وقت لاحق من يوم الخميس أن تقوم كندا بنشر بياناتها حول تضخم أسعار المنازل الجديدة ، كما سيقوم محافظ البنك المركزى الكندى ” ستيفن بولوز ” بالحديث فى مناسبة بمدينة “تورونتو”، وفى الولايات المتحدة من المقرر أن يتم نشر عدة بيانات حول أسعار الإستيراد.

الجمعة 15 ديسمبر

سوف تقوم اليابان بنشر بياناتها عن نمو قطاع الصناعات التحويلية وقطاع الخدمات، فى حين سيقوم كبير الإقتصاديين فى بنك اندى هالدين بالحديث فى مناسبة فى إيطاليا، كما ستقوم كندا بنشر تقريرها حول مبيعات التصنيع، هذا ومن المقرر أن تختتم الولايات المتحدة تعاملات هذا الأسبوع من خلال إصدار العديد من البيانات الهامة عن نشاط قطاع الصناعات التحويلية فى منطقة نيويورك إضافة إلى بيانات أخرى حول الإنتاج الصناعى.

أخبار الفوركس وأهم الأحداث على الأجندة الاقتصادية هذا الأسبوع 11 الى 15 سبتمبر

شهد الأسبوع الماضى الكثير من أخبار الفوركس الهامة حيث انخفض الدولار الأمريكى إلى أقل مستوياته فى نحو عامين ونصف أمام أغلبية العملات الرئيسية الأخرى فى نهاية تعاملات يوم الجمعة، جاء هذا بعدما تزايدت الشكوك حول ما كان إذا مجلس الإحتياطى الفيدرالى سوف يقوم بزيادة أسعار الفائدة الأمريكية لمرة ثالثة خلال هذا العام.

هذا وقد إنخفض مؤشر الدولار الذى يقيس قوة أداء العملة الأمريكية أمام سلة من ستة من العملات الرئيسية بنسبة 0.2 % ليتم تداوله عند مستوى 91.31 في وقت متأخر من تعاملات الجمعة ، وكان المؤشر قد سجل في وقت سابق من التعاملات أقل مستوياته منذ شهر يناير لعام 2020 عند 90.99 .

وعلى مدار تعاملات الأسبوع الماضى شهد المؤشر إنخفاضا بنسبة 1.55 % مسجلا بذلك أكبر خسارة أسبوعية منذ أواخر شهر يونيو الماضى.

وإنخفاض الدولار يأتى تحت ضغط تراجع الإحتمالات بشأن إمكانية زيادة أسعار الفائدة الأمريكية للمرة الثالثة خلال هذا العام من قبل مجلس الإحتياطى الفيدرالى، خاصة بعد توالى العديد من البيانات السلبية عن الإقتصاد الأمريكى إضافة إلى عدة تصريحات حذرة لبعض مسؤولى المجلس حول ضعف مستويات التضخم فى البلاد وإبتعادها عن مستهدفات البنك.

كما تواجه العملة الأمريكية الكثير من الضغوطات السلبية نتيجة تزايد التوترات السياسية مجددا فى شبه الجزيرة الكورية ، هذا وبالإضافة إلى حالة القلق بشأن الأعاصير القوية التى تشهدها الولايات المتحدة حاليا وما لها من تأثير سلبى على الإقتصاد الأمريكى، خاصة وأن إعصار “هارفى” الذى ضرب البلاد مؤخرا كان قد خلف خسائر إقتصادية فادحة تقدر بنحو 180 مليار دولار.

كما أن المخاوف بشأن الإضطراب السياسى في واشنطن قد أثر على قيمة الدولار مؤخرا مما أدى إلى إنخفاضه بشكل كبير، جاء ذلك بالرغم من توصل “دونالد ترامب” إلى إتفاقا مفاجئا مع المشرعين الديمقراطيين داخل الكونجرس الأمريكى بشأن تمديد سقف الدين الأمريكى وإستمرار تمويل الحكومة حتى الخامس عشر من شهر ديسمبر القادم، ويجنب هذا الإتفاق اغلاق الحكومة الأمريكية خلال الشهر الجارى والتى كانت تشكل قلقا بالنسبة للمستثمرين فى الأسواق المالية.

وخلال هذا الأسبوع تترقب الأسواق العالمية العديد من أخبار الفوركس الهامة متمثلة فى إصدار تقرير التضخم الأمريكى والمقرر له يوم الخميس وذلك للحصول على أية تلميحات جديدة تخص مستقبل السياسة النقدية والزيادة التدريجية لأسعار الفائدة الأمريكية من قبل مجلس الإحتياطى الفيدرالى خلال هذا العام.

كما يترقب المشاركين في السوق بإهتمام بالغ إصدار قرار سعر الفائدة الأخير ومحضر إجتماع السياسة النقدية من قبل البنك المركزى الأوروبى.

وفيما يلى أهم أخبار الفوركس على الأجندة الاقتصادية هذا الأسبوع:

الإثنين 11 سبتمبر

من المقرر أن تقوم اليابان بإصدار عدة تقارير هامة حول اوامر الآلات الأساسية، كما ستقوم كندا بنشر تقريرها حول بدء المنازل الجديدة.

الثلاثاء 12 سبتمبر

سوف تقوم أستراليا بنشر بيانات القطاع الخاص حول الثقة فى قطاع الاعمال، كما ستقوم المملكة المتحدة بنشر التقرير الشهرى عن التضخم.

الأربعاء 13 سبتمبر

من المقرر أن تصدر سويسرا بياناتها عن التضخم فى أسعار المنتجين، كما ستقوم بريطانيا بالإعلان عن تقريرها الشهرى عن التوظيف، هذا وسوف تقوم الولايات المتحدة بالكشف عن بياناتها حول التضخم فى أسعار المنتجين.

الخميس 14 سبتمبر

سوف تقوم أستراليا بنشر تقريرها الشهرى عن الوظائف، وفى الصين من المقرر أن يتم إصدار عدة بيانات هامة عن إستثمارات الأصول الثابتة، هذا ومن المقرر أيضا خلال هذا اليوم أن يقوم البنك الوطنى السويسرى بإصدار قراره الأخير بشأن السياسة النقدية إلى جانب الإعلان عن أحدث توقعاته للنمو الإقتصادى، كما سيقوم البنك المركزى البريطانى بإصدار قراره الأخير حول سعر الفائدة ونشر محضر إجتماع السياسة النقدية.

هذا وسوف تقوم كندا بتقديم تقريرا عن التضخم الجديد في أسعار المنازل، وفى الولايات المتحدة من المقرر أن يتم نشر العديد من البيانات الهامة عن الإقتصاد الأمريكى والمتمثلة فى بيانات التضخم في أسعار المستهلكين إضافة إلى بيانات أخرى حول مطالبات البطالة الأولية.

الجمعة 15 سبتمبر

سوف تقوم نيوزيلندا بإصدار بياناتها حول نشاط الصناعات التحويلية بالقطاع الخاص، من ناحية أخرى فإنه من المقرر أن تختتم الولايات المتحدة تعاملات هذا الأسبوع من خلال إصدار عدة تقارير إقتصادية هامة حول بيانات مبيعات التجزئة والإنتاج الصناعى وعن نشاط القطاع التصنيعى في منطقة نيويورك إلى جانب بيانات أخرى حول معنويات المستهلكين بالإقتصاد الأكبر فى العالم.

أخبار الفوركس وأهم الأحداث على الأجندة الاقتصادية هذا الأسبوع 11 الى 15 يونيو

تترقب الأسواق المالية العديد من أخبار الفوركس الهامة متمثلة في اعادة تقييم نتائج اجتماع قمة مجموعة الدول السبع خاصة مع التطورات السلبية التى شهدها الاجتماع الذى عقد يومى الجمعه والسبت، حيث قام الرئيس الأمريكى “دونالد ترامب” بالخروج مبكرًا من الاجتماع كما أنه رفض المشاركة فى البيان الختامى وانتقد رئيس الوزراء الكندى “جاستين ترودو”، كما ستركز الأسواق على القمة التاريخية بين ترامب وزعيم كوريا الشمالية التى ستعقد يوم الثلاثاء المقبل فى سنغافورة.

أما على صعيد اجتماعات البنوك المركزية، فسوف يتم عقد ثلاثة اجتماعات لأكبر البنوك المركزية فى العالم، ففى يوم الأربعاء سنكون على موعد مع اجتماع البنك الاحتياطى الفيدرالى وسط توقعات برفع أسعار الفائدة، كما سيجتمع أيضًا البنك المركزى الأوروبى فى ظل توقعات متزايدة بأن البنك سيعلن عن موعد انتهاء برنامجه التحفيزى، وسيجتمع صانعى السياسة النقدية لدى البنك المركزى اليابانى.

وفيما يلى تفاصيل لأهم خمسة أحداث قوية مؤثرة على تحركات الأسواق المالية:

1 .تبعات اجتماع مجموعة الدول السبع

انتهى اجتماع مجموعة الدول السبع على تطورات سلبية تجاه النزاع التجارى المتصاعد بسبب التعريفات الجمركية التى فرضتها الولايات المتحدة، فقد قام الرئيس الأمريكى “دونالد ترامب” بالخروج مبكرًا من الاجتماع ورفض المشاركة فى البيان الختامى بالإضافة إلى انتقاد رئيس الوزراء الكندى “جاستين ترودو”، الأمر الذى يؤكد على استمرار التوتر والنزاع التجارى بين الولايات المتحدة وحلفائها الرئيسيين.

الجدير بالذكر أن الولايات المتحدة قامت الأسبوع الماضى بفرض تعريفات جمركية على واردات الصلب والألومنيوم على الاتحاد الأوروبى وكندا والمكسيك، الأمر الذى أدى إلى زيادة المخاوف فى الأسواق حيال تصاعد التوترات التجارية العالمية.

2 .القمة المرتقبة بين الرئيس الأمريكى وزعيم كوريا الشمالية

تترقب الأسواق المالية بشغف لقاء القمة التاريخية بين الرئيس الأمريكى “دونالد ترامب” وزعيم كوريا الشمالية “كيم جونغ أون” فى سنغافورة يوم الثلاثاء، وستكون قضايا الأسلحة النووية هى القضية الرئيسية على طاولة المفاوضات.

يأتى هذا الاجتماع بعد مشاحنات وتصريحات مثيرة للجدل من الجانبين، فخلال الأسابيع القليلة الماضية قامت الإدارة الأمريكية بإلغاء الاجتماع وبعدها بأيام قليلة تم الاعلان عن عقد القمة مرة أخرى.

هناك شكوك كثيرة فى أن كيم لن يتنازل تمامًا عن برنامجه النووى، فيما يرى البعض أن المشاركة فى الاجتماع تهدف إلى تخفيف الولايات المتحدة العقوبات الاقتصادية على كوريا الشمالية.

3 .اجتماع البنك الاحتياطى الفيدرالى

فى تمام الساعة 18:00 بتوقيت جرينتش من يوم الأربعاء سيصدر البنك الاحتياطى الفيدرالى نتائج اجتماعه الدورى، وسط توقعات تشير بقيام البنك الاحتياطى برفع أسعار الفائدة بقيمة 25 نقطة أساس لتصل أسعار الفائدة بين نطاقى 1.75%-2.0%.

وعقب صدور بيان الاجتماع ب30 دقيقة سيعقد رئيس البنك “جيروم باول” مؤتمر صحفى، وسط ترقب من المستثمرين لمعرفة المزيد من الدلائل حول مستقبل السياسة النقدية خلال النصف الثانى من العام الحالى، كما سيعلن البنك عن توقعاته لمعدلات النمو الاقتصادى والتضخم.

أما على صعيد البيانات الاقتصادية، فسوف يصدر الاقتصاد الأمريكي بيانات هامة حول معدلات التضخم ومبيعات التجزئة والانتاج الصناعى وظروف التصنيع فى ولاية نيويورك.

4 .اجتماع البنك المركزى الأوروبى

فى تمام الساعة 11:45 بتوقيت جرينتش من يوم الخميس سيصدر البنك المركزى الأوروبى نتائج اجتماعه الدورى، وتشير التوقعات أن البنك سيعلن عن موعد إنهاء برنامجه التحفيزى البالغ قيمته 2.5 تريليون يورو، فى خطوة قوية لتوجه البنك المركزى الأوروبى نحو تشديد سياسته النقدية قبل نهاية هذا العام، وبعد مرور 45 دقيقة من بيان السياسة النقدية سيعقد رئيس البنك “ماريو دراغى” مؤتمر صحفى.

وقد تزايدت التوقعات باتجاه البنك نحو تشديد سياسته النقدية عقب تصريحات كبير الاقتصاديين لدى البنك المركزى الأوروبى “بيتر برايت” التى أشار فيها أن البنك سيكشف عن خططه للخروج من برنامجه التحفيزى خلال اجتماع حزيران/يونيو.

5 .نتائج اجتماع البنك المركزى اليابانى

من أخبار الفوركس الهامة أيضا المقرر اعلان البنك المركزى اليابانى يوم الجمعه عن قراره بشأن سياسته النقدية، وسط توقعات تشير بأن البنك سيحافظ على سياسته النقدية وأسعار الفائدة كما هى دون تغيير، كما سيعقد رئيس البنك “هاروهيكو كورودا” مؤتمر صحفى لمناقشة القرار.

فى الآونة الأخيرة كشفت بعض المؤشرات بأن بنك اليابان يمهد الطريق لبدء مناقشات تقليص برنامجه التحفيزى.

تصنيف وسطاء الفوركس 2020:
  • FinMaxFX
    FinMaxFX

    أفضل وسيط فوركس لعام 2020!
    الخيار الأمثل للمبتدئين!
    تدريب مجاني!
    حساب تجريبي مجاني!
    مكافأة على التسجيل!

كل شيء عن الفوركس والخيارات الثنائية
Leave a Reply

;-) :| :x :twisted: :smile: :shock: :sad: :roll: :razz: :oops: :o :mrgreen: :lol: :idea: :grin: :evil: :cry: :cool: :arrow: :???: :?: :!: