مايو

تصنيف وسطاء الفوركس 2020:
  • FinMaxFX
    FinMaxFX

    أفضل وسيط فوركس لعام 2020!
    الخيار الأمثل للمبتدئين!
    تدريب مجاني!
    حساب تجريبي مجاني!
    مكافأة على التسجيل!

Contents

5 مايو

5 مايو أو 5 أيَّار أو 5 مايس أو 5 نوَّار أو يوم 5 \ 5 (اليوم الخامس من الشهر الخامس) هو اليوم الخامس والعشرون بعد المئة (125) من السنوات البسيطة، أو اليوم السادس والعشرون بعد المئة (126) من السنوات الكبيسة وفقاً للتقويم الميلادي الغربي (الگريگوري). يبقى بعده 240 يوماً لانتهاء السنة.

فهرست

  • 200 – في الصين الامبراطورية بعهد أسرة هان، الجنرال صن تسى يصاب بجروح قاتلة في رحلة صيد، فيعطي القيادة لشقيقه الأصغر صن چوان (182-252).
  • 553 – مجمع القسطنطينية الثاني يبدأ.
  • 614 – في فلسطين، الفرس، بقيادة شهربراز، يستولون على القدس ويأخذون البطريرك زكرياس والشعب أسرى. ويستولون على الصليب الحقيقي، كغنيمة انتصارهم على الامبراطورية البيزنطية.
  • 1102 – المرابطون، بقيادة يوسف بن تاشفين، يستعيدون بلنسية من المسيحيين، بقيادة أرملة إل سيد.
  • 1180 – الأمير موتشي‌هيتو، المـُزاح عن عرش اليابان، ينادي في الشعب لحمل السلاح وبدء حرب گمپـِيْ في اليابان.
  • 1194 – ليخ الأبيض يصبح دوق پولندا.
  • 1215 – البارونات المتمردون يخرجون عن طاعة الملك جون من إنگلترة — وكان ذلك جزءاً من سلسلة أحداث أدت إلى توقيع ماگنا كارتا.
  • 1260 – قوبلاي خان، بعد وفاة مانگو خان، يُنتخب خاقان على الإمبراطورية المنغولية، بالرغم من معارضة أخيه أريگبغا خان.
  • 1389 – ملك الرومان-الألمان ونسسلاس من بين لوكسمبورگ يعتمد في الرايخستاگ في إگرسلام إگر الذي يحظر العصبة السوابية للمدن, التي كانت آنذاك في حرب ضد دوقيات جنوب ألمانيا.
  • 1487 – في اسبانيا، بوعبدل يعود منتصراً إلى قصر الحمراء مستعيداً عرش مملكة غرناطة، بينما يتراجع الزغل إلى المنكب بضواحي غرناطة.
  • 1494 – المستكشف كريستوفر كولومبوس يكتشف جاميكا.
  • 1518 – على ساحل المكسيك، خوان دى گريخالڤا يكتشف شبه جزيرة يوكاتان.
  • 1525 – حرب الفلاحين: مارتن لوثر، حازت قضية الفلاحين في حرب الفلاحين استقبالاً إيجابياً حتى الآن، ونأت بنفسها بعد مقتل وينبرگر في Scripture ضد جحافل القتلة من الفلاحين، من الفلاحين المحتجين الذين يعتمدون عليه أيضاً.
  • 1537 – اللوثريون الألمان يرفضون قبول دعوة من الپاپا پولس الثاني إلى “مجمع مسكوني”.
  • 1570 – الدولة العثمانية تعلن الحرب على جمهورية البندقية لرفضها إعادة جزيرة قبرص. الاسبان يهرعون لنجدة البنادقة.
  • 1592 – حرب إيمجين: في معركة أوكپو، بالقرب من جزيرة گيوجدو الكورية، الأسطور الكوري يهزم الأسطول الياباني.
  • 1640 – الملك تشارلز الأول من إنگلترة يحل البرلمان القصير، لرفضه إقرار دعم في نزاعه ضد اسكتلندة.
  • 1645 – في حرب الثلاثين عام – معركة مرگنتهايم: الباڤاريفرانتس فون مرسي يلقى هزيمة مبدئية أمام جيش فرنسي أقل عدداً بقيادة هنري دى تورن في مناورة مفاجئة. إلا أن بافاريا تصلها قوات اضافية وتنتصر في نهاية المعركة.
  • 1679 – توقيع سلام نيمگن، وهو المعاهدة التي أنهت الحرب بين فرنسالويس الرابع عشر وحلفاء اسبانيا، هولندا والامبراطورية الألمانية.
  • 1702 – گوتفريدوماريا كيرش يكتشفان ما أسماه شارل مسييه لاحقاً مسييه 5 وهو عقد كري في مجرة الثعبان.
  • 1705 – بوفاة والده، ليوپولد الأول، يوزف الأول من هابسبورگ، الذي كان بالفعل منذ 1690 ملك الرمان-الألمان، يُختار امبراطورً للامبراطورية الرومانية المقدسة.
  • 1739 – بعد أسابيع من نهب دلهي، الحاكم الفارسي نادر شاه يسحب قواته إلى خارج المدينة. بالاضافة لأخذ جيشه الكثير من الفتيان والفتيات الهنود عبيداً، فقد استولوا على عرش الطاووس والكثير من الجواهر، منها ماسة كوهينور وجلبوها لقائدهم من سلطنة المغل خائرة القوى.
  • 1751 – وزير الخارجية البرتغالي سباستيان پومبال حد من سلطة محاكم التفتيش البرتغالية، مـُصدِراً مرسوماً بعدم انعقادها بدون إذن من الحكومة.
  • 1762 – التوقيع على معاهدة سانت بطرسبورگ بين روسياوپروسيا.
  • 1788 – المستكشف الاسباني إستبان خوسيه مارتينز أعلن جزيرة ڤانكوڤر (الآن في كندا) ملكاً لإسپانيا.
  • 1789 – في فرنسا، مجلس طبقات الأمة ينعقد لأول مرة منذ سنة 1614، برئاسة الملك لويس السادس عشر، لبحث فرض الضرائب على الطبقتين العليتين، رجال الدين والنبلاء.
  • 1808 –
    • كانتون أرگاو في سويسرا يلغي مواطنة معتنقي اليهودية.
    • في بعد مقابلة (يصفها بالبعض بالمصيدة) في بايون، مع نابليون، الملك الاسباني يُجبر على التنازل عن العرش.
  • 1809 –
    • ماري كيز تصبح أول إمرأة تحصل على براءة اختراع أمريكية، لتقنية نسجالقش مع الحريروالخيوط.
    • الكانتون السويسري آرگاو يحظر منح الجنسية لليهود.

  • 1811 – حرب شبه الجزيرة: في ثاني أيام قتال معركة فوِنتس دى أونيورو، الجيش الفرنسي، بقيادة الماريشالأندريه ماسينا، يتوغل في ميمنة دوق ولنگتون المنشورة أكثر من اللازم، إلا أن الهجمات الأمامية الفرنسية تفشل في الاستيلاء على بلدة فوِنتس دى أونيورو ويتمكن الجيش الأنگلو-برتغالي من الاحتفاظ بميدان القتال في نهاية اليوم.
  • 1821 – الامبراطور ناپليون الأول يموت في المنفى في جزيرة سانت هيلينا في جنوب المحيط الأطلسي.
  • 1824 – الإنگليز يحتلون رانگون، عاصمة بورما.
  • 1832 – الحكومة الأمريكية مررت قانون يخول إطلاق أول برنامج تطعيم لحماية السكان الأصليين من الحصبة. ورصدت مبلغ 12.000 دولار للأطباء المشاركين، بواقع ستة دولارات لليوم.
  • 1834 – وليام هيووِل كتب رسالة إلى مايكل فاراداي حول أسماء تصف عملية التحليل المائي التي كان يبحث فيها. وقد اقترح اسمي مصعد (أنود) Anodeومهبط (كاثود) Cathode.
  • 1835 – افتتاح أول خط سكة حديد في أوروبا القارية يصل بين مشلن-بروكسل في بلجيكا.
  • 1842 – حريق هامبورگ الكبير.
  • 1849 – في ألمانيا، انتفاضة برسلاو.
  • 1860 – جوزپى گاريبالدي يبحر من جنوة، على رأس تجريدة من ألف جندي لفتح مملكة الصقليتين لتولـّد مملكة إيطاليا.
  • 1862 – سينكو دي مايو: القوات بقيادة إگناسيو زرگوزا يوقفون غزواً فرنسياً في معركة پويبلا في المكسيك.
  • 1864 – الحرب الأهلية الأمريكية: معركة البرية تبدأ في مقاطعة سپوتسيلڤانيا، ڤرجينيا.
  • 1865 – في نورث بند، أوهايو (ضاحية سنسناتي)، وقوع أول سرقة قطار في الولايات المتحدة.
  • 1866 – اليوم التذكاري يُحيى لأول مرة في الولايات المتحدة، وكان ذلك في واترلو، نيويورك.
  • 1871 – مقتل المجاهد الجزائريمحمد المقراني في ساحة القتال بالقرب من مدينة البويرة.
  • 1873 – توقيع الاتحاد النقدي بين الدنمارك والسويد.
  • 1877 – حروب الهنود الحمر: الثور الجالس يقود جماعته من قبيلة لاكوتا إلى كندا هرباً من تحرش الجيش الأمريكي بقيادة الكلونل نلسون مايلز.
  • 1880 – ليون فاڤر يتقدم بطلب براء اختراع لنظام ألوان جديد في التصوير الضوئي.
  • 1885 – لاختراعه الأفلام الملفوفة، جورج إيستمان يحصل على براءة الإختراع الأمريكية رقم 317.049.
  • 1886 – مأساة باي ڤيو: ميليشيا تفتح النار على جمع من المتظاهرين في ميلواكي، فتقتل سبعة.
  • 1887 – في ليما، پيرو، إنشاء الأكاديمية الپيروڤية للغات.
  • 1891 – افتتاح القاعة الموسيقية في مدينة نيويورك (التي عُرفت لاحقاً بإسم قاعة كارنگي) وقاد أول أداء فيها تشايكوڤسكي كمايسترو زائر.
  • 1892 – عباس حلمي باشا يفتتح كوبرى إمبابة، بالقاهرة.
  • 1893 – انهيار سوق نيويورك للأوراق المالية مسبباً كساداً اقتصادياً عارماً. 1893 : “الجمعة الأسود للصناعات” في الولايات المتحدة يطلق العنان لخسائر فادحة في بورصة نيويورك، أصابت بشكل خاص أسهم السكك الحديدية. الأزمة الاقتصادية التي تلت ذلك أصابت سوق الفضة مما أشعل “ذعر الفضة”.
  • 1902 – في نيويورك ثارت حملة شجب للتطهير العرقي في الفلپين الجاري منذ 4 فبراير 1899 على يد القوات الأمريكية. وبحلول عام 1913 كانت القوات الأمريكية قد قتلت أكثر من مليون مدني.
  • 1903 –
    • وزير الخارجية البريطانيهنري پتي-فتس‌مورِس يعلن أن الخليج الفارسي يقع ضمن حدود الهند البريطانية.
    • من ليڤرپول، انطلقت السفينة آرإم‌إس كارپاثيا التابعة لكونارد لاين في رحلتها الأولى إلى بوسطن. في عام 1912، ستكون قادرة على اصطحاب الناجين من السفينة تايتانيك.
  • 1905 –
    • المحاكمة في قضية الأخوين ستراتون تبدأ في لندن، إنگلترة؛ وكانت أول مرة تُستخدم فيها البصمات كدليل للحصول على إدانة في جريمة قتل.
    • جامعة كوريا تتأسس.
  • 1907 – الدفاع عن الأرض والأمة للأتيال الأصليون في تايون، يبدأ ضد حدث پيلو هيل الياباني.
  • 1912 – دورة الألعاب الأولمپية 1912 تُفتتح.
  • 1916 – الغزو الأمريكيلجمهورية الدومنيكان.
  • 1920 – السلطات الأمريكية تلقي القبض على نيكولا ساكووبارتولوميو ڤانزتي بتهمة السرقة والقتل.
  • 1921 –
    • صن يات-سن، في گوانگ‌ژو، يحلف اليمين ليصبح رئيس جمهورية الصين.
    • مصممة الأزياء الفرنسية كوكو شانيل تقدم في يوم 5 من شهر 5 عطر شانيل رقم 5، أول عطر اصطناعي.
  • 1925 –
    • محاكمة سكوپس: صدور أمر بإلقاء القبض على جون سكوپس لتعليمه نظرية التطور في مخالفة لـقانون بتلر.
    • حكومة جنوب أفريقيا تعلن أفريكانز لغة رسمية.

  • 1930 – مهاتما غاندي، زعيم حركة المقاومة الهندية، تعتقله السلطات البريطانية، بعد منتصف الليل، لتنظيمه مسيرة الملح اعتراضاً على الاحتكار البريطاني للملح، قبل شهر.
  • 1931 – تأسيس جمعية العلماء المسلمين الجزائريين في الجزائر.
  • 1932 – حادثة 28 يناير: الصينواليابان توقعان ” معاهدة هدنة شانغهاي淞沪停战协定” التي أنهت الحرب القصيرة بينهما. المعاهدة كانت بطلب من عصبة الأمم. وقد نصت على أن تصبح شانغهاي منطقة منزوعة السلاح وعدم تواجد أي قوات صينية داخل أو حول شانغهاي وسوژووكون‌شان، عدا قوة شرطة صغيرة، في حين سمحت لليابان بإبقاء بعض الوحدات العسكرية في شانغهاي.
  • 1933 – الاحتلال النرويجي لشرق گرينلاند تـُقرر محكمة العدل الدولية أنه غير شرعي. النرويج ترضخ للحكم. وبذلك تبقى گرينلاند بالكامل تحت الحكم الدنماركي.
  • 1936 –
    • القوات الإيطاليةتحتلأديس أبابا.
    • صدور براءة اختراع أمريكية لأول زجاجة بغطاء قلاووظ وشفة للسكب. وقد حصل عليه إدوارد راڤنزكروفت، من گلنكو، إلينوي (رقم 2,039,345). معامل آبوت، في شمال شيكاغو قامت بإنتاج الزجاجات.
  • 1940 –
    • اللاجئون النرويجيون أثناء الحرب العالمية الثانية يشكلون حكومة منفى في لندن.
    • الحرب العالمية الثانية: الحملة النرويجية – الأسراب النرويجية في حصن هگراوڤينيسڤنگن تستسلم للنازي بعد أن ألقت كل القوات النرويجية السلاح في جنوب النرويج.
  • 1941 – الإعلان عن استقلال إثيوپيا عن شرق أفريقيا الإيطالي، وذلك بعودة الإمبراطور هيلا سيلاسي إلى العاصمة أديس أبابا.
  • 1942 –
    • ح.ع.2 – الجبهة الألمانية-السوڤيتية: في معركة خـِومالڤرماخت يقودون هجوم إغاثة ناجح، ويوفر 105 يوم بعد تطويقهم الاتصال بالقوات الألمانية في المدينة مرة أخرى.
    • الإنگليز يهبطون محافظة دييگو-سواريز (محافظة أنتسيرانانا) بشمال مدغشقر.
  • 1943 – الأمين باي بن محمد الحبيب يُنصب آخر ملك على تونس.
  • 1945 –
    • استولت القوات السوفيتية على ميدان پينه‌مونده لتجريب الصواريخ والتقنيات العسكرية الجديدة في ألمانيا النازية. وفي الوقت ذاته استولى الأميركيون على مصنع للصواريخ تحت الأرض في المنطقة التي كان ينتظر أن تدخل ضمن قاطع الإحتلال السوفيتي في ألمانيا. إلا أن الأمريكان تمكنوا قبل تسليم المصنع إلى السلطات العسكرية السوفيتية أن ينقلوا منه أجهزة ملأت ثلثمائة عربة قطار. وكان مقرراً أن يقوم البوليس السري الفاشي بتصفية المصممين الألمان، إلا أن ذلك لم يتم، فوجد معظم الإخصائيين أنفسهم في الولايات المتحدة بعد حين من الزمن.
    • القوات البريطانيةوالكندية تحرران هولنداوالدنمارك من احتلال ألمانيا النازية وذلك بعد استسلام قواتها لهم، وذلك في قرب نهاية الحرب العالمية الثانية.
    • اندلعت انتفاضة أهالي پراگ ضد المحتلين الألمان. فوجهوا إلى النازيين انذارا بالإستسلام دون قيد أو شرط، واحتلوا دوائر البريد ومحطة التلغراف المركزية ومبنى الإذاعة وباقي المؤسسات الهامة من الناحية الإستراتيجية. كما اعتقلوا أعوان النازيين. ورداً على ذلك أراد المحتلون اغراق المدينة في حمام الدم. إلا أن پراگ تحررت.
    • قتلى الحرب العالمية الثانية الوحيدون في البر الرئيسي للولايات المتحدة قتلتهم قنبلة يابانية سقطت على جبل گيرهارت، أوريگون من بالون غير مأهول. فقتلت خمسة أطفال وإمرأة حامل، كانوا في رحلة جبلية.
  • 1946 – المحكمة العسكرية الدولية للشرق الأقصى تبدأ في طوكيو بثمانية وعشرين مسئول عسكري وحكومي ياباني متهمين بجرائم حربوجرائم ضد الإنسانية.
  • 1949 – بلجيكاوالدنماركوفرنساوجمهورية أيرلنداوإيطالياولوكسمبورگوهولنداوالنرويجوالسويدوالمملكة المتحدة يوقعون معاهدة لندن والتي أسست مجلس أوروبا، وقد اختيرت مدينة ستراسبورگ مقراً للمجلس.
  • 1950 – بوميبول أدولياديج يتوج نفسه ملكاً على تايلند.
  • 1954 – على صندل في فوهة يونيون (الناجمة عن تفجير قنبلة نووية في 25 أبريل)، في أتول بيكيني، فجرت الولايات المتحدة القنبلة الهيدروجينية “يانكي”، بقوة 13.500 كيلوطن. وبالمقارنة، فإن قنبلة فات مان الملقاة على المدنيين في ناگاساكي في 1945) كانت 21 كيلوطن.
  • 1955 –
    • ألمانيا الغربية تحصل على سيادتها كاملة وإعلانها دولة مسقلة تحت اسم جمهورية ألمانيا الاتحادية، وتنضم إلى حلف شمال الأطلسي.
    • في موقع الاختبارات في نـِڤادا، الولايات المتحدة تفجـّر قنبلتها الذرية الثانية الثانية أپل-2 (29 كيلو طن)، آخر قنابل إبريق الشاي الأربعة عشر، ورقم 64 من 1054 قنبلة فجرتها الولايات المتحدة بين عامي 1945 و1992.
  • 1958 –
    • على جزيرة رونيت في أتول إني‌وتاك (جزر مارشال، في وسط المحيط الهادي)، فجـّرت الولايات المتحدة القنبلة الذرية كاتوس (18 كيلو طن). سيتم بعد ذلك تغطية الحفرة بالأوساخ والحطام الملوث وقبة خرسانية تسمى “قبة الصبار”. وهي الثانية من 35 قنبلة ضمن العملية هاردتاك 1، ورقم 123 من 1054 قنبلة التي فجرتها الولايات المتحدة بين عامي 1945 و1992.
    • نائب رئيس الولايات المتحدةرتشارد نكسون يزور بوليڤيا.
  • 1961 – مع إطلاق ناسالمركوري ردستون 3 ضمن برنامج مركوري، آلان شپارد يصبح أول رائد فضاء أمريكي.
  • 1963 – الكبد يصبح أول عضو بشري يتم زرعه بنجاح. العملية كانت في دنڤر، بالولايات المتحدة.
  • 1964 –
    • إسرائيل تعلن توصلها إلى المياه في صحراء النقب، والتي تم سحبها من بحيرة طبريا، وهو مشروع لاقى احتجاجات من العرب.
    • مجلس أوروپايعلن 5 مايو يوم أوروپا.
  • 1966 – بوروسيا دورتموند يصبح أول فريق ألماني يفوز بكأس أوروپا لكرة القدم. فاز الفريق في مدينة گلاسگو على نادي ليڤرپول 2:1، وبالتالي ضمن فوزه بكأس أوروپا.

بوروسيا دورتموند هو أول فريق ألماني يفوز بكأس كرة القدم الأوروبية. الفريق يفوز في غلاسكو مع 2: 1 n.V. ضد ليفربول وبالتالي تأمين كأس الكؤوس الأوروبية. صاحب هدف الفوز هو اللاعب راينهارت ليبودا.

  • 1972 – الرحلة رقم 112 التابعة للخطوط الجوية الإيطالية تتحطم في جبل لونگا بالقرب من پالرمو، صقلية، مما يتسبب في مقتل جميع ركاب الطائرة الـ115، لتصبح أكثر حوادث الطائرات دموية في إيطاليا.
  • 1975 – خرج من مصنع كيروڤ في لنينگراد أقوى جرار حتى ذلك الحين هو جرار “كيروڤيتس- 700” الأسطوري. كانت الحاجة إلى صنع جرار قوي غير مجنزر قد ظهرت في بداية الستينات عندما أخذ الاقتصاد السوڤيتي يتطور بمنتهى السرعة. وجاء جرار كيروڤيتس، أو “كي–700” اختصاراً، ليمثل نوعا جديداً من الجرارات التي تستخدم في الصناعة فضلا عن الزراعة. فمن السهل ان تنصب عليه اجهزة لمختلف الأغراض.
  • 1980 – القوات الخاصة البريطانية تقتحم السفارة الإيرانية في لندن لتحرير رهائن. مقتل ثلاث أشخاص.

أَيَّارُ (‏مَايُو)‏

اَلْجُمُعَةُ ١ أَيَّارَ (‏مَايُو)‏

فِي ٱلسَّنَوَاتِ ٱلْأَخِيرَةِ،‏ نَزَحَتْ أَعْدَادٌ هَائِلَةٌ مِنَ ٱللَّاجِئِينَ إِلَى بُلْدَانٍ عَدِيدَةٍ.‏ فَمَا رَأْيُكَ أَنْ تَتَعَلَّمَ ٱلتَّحِيَّةَ بِلُغَتِهِمْ وَعِبَارَاتٍ إِضَافِيَّةً تَلْفِتُ ٱنْتِبَاهَهُمْ؟‏ ثُمَّ دُلَّهُمْ عَلَى مَوْقِعِنَا jw.‎org،‏ وَأَرِهِمِ ٱلْفِيدْيُوَاتِ وَٱلْمَطْبُوعَاتِ ٱلْمُتَوَفِّرَةَ بِلُغَتِهِمْ.‏ وَيَهْوَهُ يُزَوِّدُنَا بِكُلِّ مَا نَحْتَاجُ إِلَيْهِ لِنُبَشِّرَ بِفَعَّالِيَّةٍ.‏ مَثَلًا،‏ يُدَرِّبُنَا ٱجْتِمَاعُ ٱلْخِدْمَةِ وَٱلْحَيَاةِ ٱلْمَسِيحِيَّةِ عَلَى عَقْدِ ٱلزِّيَارَاتِ ٱلْمُكَرَّرَةِ وَٱلدُّرُوسِ.‏ فَضْلًا عَنْ ذٰلِكَ،‏ يَلْزَمُ أَنْ يُعَلِّمَ ٱلْوَالِدُونَ أَوْلَادَهُمْ أَنْ يُجِيبُوا بِكَلِمَاتِهِمِ ٱلْخَاصَّةِ فِي ٱلِٱجْتِمَاعَاتِ.‏ فَٱلْبَعْضُ ٱنْجَذَبُوا إِلَى ٱلْحَقِّ حِينَ سَمِعُوا أَوْلَادَنَا يُعَبِّرُونَ عَنْ إِيمَانِهِمْ بِكَلِمَاتِهِمِ ٱلْبَسِيطَةِ.‏ —‏ ١ كو ١٤:‏٢٥‏.‏ ب١٨/‏٦ ص ٢٢-‏٢٣ ف ٧-‏٩‏.‏

اَلسَّبْتُ ٢ أَيَّارَ (‏مَايُو)‏

رَحِّبُوا بَعْضُكُمْ بِبَعْضٍ،‏ كَمَا أَنَّ ٱلْمَسِيحَ أَيْضًا رَحَّبَ بِنَا.‏ —‏ رو ١٥:‏٧‏.‏

لِنَتَذَكَّرْ أَنَّنَا جَمِيعًا كُنَّا «غُرَبَاءَ»،‏ أَيْ بَعِيدِينَ عَنِ ٱللهِ.‏ (‏اف ٢:‏١٢‏)‏ لٰكِنَّهُ جَذَبَنَا إِلَيْهِ «بِرُبُطِ ٱلْمَحَبَّةِ».‏ (‏هو ١١:‏٤؛‏ يو ٦:‏٤٤‏)‏ وَٱلْمَسِيحُ أَيْضًا رَحَّبَ بِنَا.‏ فَقَدْ فَتَحَ لَنَا ٱلْبَابَ كَيْ نَنْضَمَّ إِلَى عَائِلَةِ ٱللهِ.‏ فَبِمَا أَنَّ يَسُوعَ قَبِلَنَا بِلُطْفٍ رَغْمَ نَقْصِنَا،‏ فَكَيْفَ لَا نَقْبَلُ نَحْنُ ٱلْآخَرِينَ؟‏!‏ وَلَا شَكَّ أَنَّ ٱلِٱنْقِسَامَاتِ وَٱلتَّحَامُلَ وَٱلْعَدَاوَاتِ سَتَشْتَدُّ فِيمَا تَقْتَرِبُ نِهَايَةُ هٰذَا ٱلنِّظَامِ ٱلشِّرِّيرِ.‏ (‏غل ٥:‏١٩-‏٢١؛‏ ٢ تي ٣:‏١٣‏)‏ لٰكِنَّنَا كَخُدَّامٍ لِلهِ نَطْلُبُ ٱلْحِكْمَةَ ٱلَّتِي مِنْ فَوْقُ،‏ وَهِيَ مُسَالِمَةٌ وَلَا تُمَيِّزُ بِمُحَابَاةٍ.‏ (‏يع ٣:‏١٧،‏ ١٨‏)‏ فَلْنُصَادِقْ إِذًا أَشْخَاصًا مِنْ بُلْدَانٍ أُخْرَى،‏ وَنَتَقَبَّلْ عَادَاتِهِمْ،‏ وَنَتَعَلَّمْ لُغَتَهُمْ إِنْ أَمْكَنَ.‏ وَعِنْدَئِذٍ يَكُونُ سَلَامُنَا «كَٱلنَّهْرِ»،‏ وَعَدْلُنَا «كَأَمْوَاجِ ٱلْبَحْرِ».‏ —‏ اش ٤٨:‏١٧،‏ ١٨‏.‏ ب١٨/‏٦ ص ١٢ ف ١٨-‏١٩‏.‏

اَلْأَحَدُ ٣ أَيَّارَ (‏مَايُو)‏

اِتَّخِذُوا ٱلتَّأَهُّبَ لِبِشَارَةِ ٱلسَّلَامِ حِذَاءً لِأَقْدَامِكُمْ.‏ —‏ اف ٦:‏١٥‏.‏

لَمْ يَكُنِ ٱلْجُنْدِيُّ ٱلرُّومَانِيُّ مُسْتَعِدًّا لِلْمَعْرَكَةِ مَا لَمْ يَلْبَسْ حِذَاءَهُ.‏ وَقَدْ صُنِعَ ٱلْحِذَاءُ عَادَةً مِنْ ثَلَاثِ طَبَقَاتٍ مِنَ ٱلْجِلْدِ.‏ فَسَاعَدَ ٱلْجُنْدِيَّ أَنْ يَتَقَدَّمَ بِثِقَةٍ وَيَتَجَنَّبَ ٱلِٱنْزِلَاقَ.‏ وَكَانَ فِي ٱلْوَقْتِ نَفْسِهِ مُرِيحًا وَمَتِينًا جِدًّا.‏ صَحِيحٌ أَنَّ حِذَاءَ ٱلْجُنْدِيِّ ٱلرُّومَانِيِّ سَاعَدَهُ عَلَى ٱلْقِتَالِ،‏ إِلَّا أَنَّ حِذَاءَنَا ٱلْمَجَازِيَّ يُسَاعِدُنَا عَلَى إِيصَالِ رِسَالَةِ ٱلسَّلَامِ.‏ (‏اش ٥٢:‏٧؛‏ رو ١٠:‏١٥‏)‏ وَلٰكِنْ لِنَكْرِزَ كُلَّمَا سَنَحَتِ ٱلْفُرْصَةُ،‏ نَحْتَاجُ إِلَى ٱلشَّجَاعَةِ.‏ يَقُولُ بُو (‏٢٠ سَنَةً)‏:‏ «خِفْتُ أَنْ أُبَشِّرَ زُمَلَائِي،‏ رُبَّمَا لِأَنِّي خَجِلْتُ مِنَ ٱلشَّهَادَةِ لَهُمْ.‏ وَلٰكِنْ فِيمَا أَتَذَكَّرُ ٱلْمَاضِيَ،‏ لَا أَرَى مُبَرِّرًا لِذٰلِكَ.‏ وَيُفْرِحُنِي ٱلْآنَ أَنْ أُبَشِّرَ ٱلَّذِينَ مِنْ عُمْرِي».‏ كَمَا لَاحَظَ شَبَابٌ كَثِيرُونَ أَنَّهُمْ يُبَشِّرُونَ بِثِقَةٍ وَٱرْتِيَاحٍ حِينَ يَسْتَعِدُّونَ مُسْبَقًا.‏ ب١٨/‏٥ ص ٢٩ ف ٩-‏١١‏.‏

اَلْإِثْنَيْنُ ٤ أَيَّارَ (‏مَايُو)‏

قَالَ يَسُوعُ لِتَلَامِيذِهِ:‏ ‏«سَلَامِي أُعْطِيكُمْ».‏ (‏يو ١٤:‏٢٧‏)‏ فَكَيْفَ تُشَجِّعُنَا هٰذِهِ ٱلْعَطِيَّةُ عَلَى ٱلِٱسْتِمْرَارِ فِي ٱلْبِشَارَةِ؟‏ حِينَ نَحْتَمِلُ وَنُوَاصِلُ خِدْمَتَنَا،‏ نَشْعُرُ بِٱلسَّلَامِ لِأَنَّنَا نُرْضِي يَهْوَهَ وَيَسُوعَ.‏ (‏مز ١٤٩:‏٤؛‏ رو ٥:‏٣،‏ ٤؛‏ كو ٣:‏١٥‏)‏ وَقَدْ عَبَّرَ يَسُوعُ لِتَلَامِيذِهِ عَنْ رَغْبَتِهِ أَنْ ‹يَكُونَ فَرَحُهُمْ تَامًّا›.‏ ثُمَّ أَخْبَرَهُمْ كَمْ مُهِمٌّ أَنْ يُحِبُّوا ٱلْآخَرِينَ لِدَرَجَةِ أَنْ يُضَحُّوا مِنْ أَجْلِهِمْ.‏ (‏يو ١٥:‏١١-‏١٣‏)‏ وَبَعْدَ ذٰلِكَ قَالَ:‏ «دَعَوْتُكُمْ أَصْدِقَاءَ».‏ فَيَا لَهَا مِنْ عَطِيَّةٍ ثَمِينَةٍ!‏ وَلٰكِنْ لِكَيْ يَبْقَوْا أَصْدِقَاءَهُ،‏ أَوْصَاهُمْ أَنْ ‏‹يُدَاوِمُوا عَلَى حَمْلِ ثَمَرٍ›.‏ (‏يو ١٥:‏١٤-‏١٦‏)‏ فَهُوَ سَبَقَ أَنْ أَوْصَاهُمْ قَبْلَ سَنَتَيْنِ:‏ «اِكْرِزُوا قَائِلِينَ:‏ ‹قَدِ ٱقْتَرَبَ مَلَكُوتُ ٱلسَّمٰوَاتِ›».‏ (‏مت ١٠:‏٧‏)‏ وَفِي لَيْلَتِهِ ٱلْأَخِيرَةِ قَبْلَ مَوْتِهِ،‏ أَرَادَ أَيْضًا أَنْ يُشَجِّعَهُمْ أَنْ يُدَاوِمُوا عَلَى ٱلْعَمَلِ ٱلَّذِي بَدَأُوهُ.‏ —‏ مت ٢٤:‏١٣؛‏ مر ٣:‏١٤‏.‏ ب١٨/‏٥ ص ٢٠-‏٢١ ف ١٥-‏١٦‏.‏

اَلثُّلَاثَاءُ ٥ أَيَّارَ (‏مَايُو)‏

مَا يَزْرَعُهُ ٱلْإِنْسَانُ إِيَّاهُ يَحْصُدُ أَيْضًا.‏ —‏ غل ٦:‏٧‏.‏

رَكِّزْ،‏ أَيُّهَا ٱلشَّابُّ،‏ عَلَى خِدْمَةِ يَهْوَهَ وَضَعْ أَهْدَافًا رُوحِيَّةً.‏ فَشَبَابٌ كَثِيرُونَ مِنْ عُمْرِكَ يُرَكِّزُونَ عَلَى ٱلْمَرَحِ وَٱلتَّسْلِيَةِ،‏ وَيَدْعُونَكَ أَنْ تَفْعَلَ مِثْلَهُمْ.‏ وَعَاجِلًا أَوْ آجِلًا،‏ عَلَيْكَ أَنْ تُظْهِرَ لَهُمْ أَنَّكَ مُصَمِّمٌ عَلَى تَحْقِيقِ أَهْدَافِكَ.‏ فَلَا تَدَعْهُمْ يُلْهُونَكَ.‏ وَمَاذَا يُسَاعِدُكَ أَنْ تُقَاوِمَ ضَغْطَ رِفَاقِكَ؟‏ تَجَنَّبِ ٱلْأَوْضَاعَ ٱلَّتِي تُصَعِّبُ ٱلْأَمْرَ عَلَيْكَ.‏ (‏ام ٢٢:‏٣‏)‏ فَكِّرْ فِي عَوَاقِبِ فِعْلِ ٱلْخَطَإِ.‏ وَكُنْ مُتَوَاضِعًا وَٱطْلُبْ نَصِيحَةَ وَالِدَيْكَ وَٱلْإِخْوَةِ ٱلنَّاضِجِينَ فِي ٱلْجَمَاعَةِ.‏ (‏١ بط ٥:‏٥،‏ ٦‏)‏ فَهَلْ تَقْبَلُ ٱلنَّصِيحَةَ بِتَوَاضُعٍ؟‏ ب١٨/‏٤ ص ٢٨-‏٢٩ ف ١٤-‏١٦‏.‏

تصنيف وسطاء الفوركس 2020:
  • FinMaxFX
    FinMaxFX

    أفضل وسيط فوركس لعام 2020!
    الخيار الأمثل للمبتدئين!
    تدريب مجاني!
    حساب تجريبي مجاني!
    مكافأة على التسجيل!

اَلْأَرْبِعَاءُ ٦ أَيَّارَ (‏مَايُو)‏

تَمَسَّكُوا بِمَا لَدَيْكُمْ إِلَى أَنْ آتِيَ.‏ وَمَنْ يَغْلِبْ وَيَحْفَظْ أَعْمَالِي حَتَّى ٱلنِّهَايَةِ فَسَأُعْطِيهِ سُلْطَةً عَلَى ٱلْأُمَمِ.‏ —‏ رؤ ٢:‏٢٥،‏ ٢٦‏.‏

فِي رَسَائِلَ إِلَى جَمَاعَاتٍ فِي آسِيَا ٱلصُّغْرَى،‏ عَبَّرَ يَسُوعُ عَنْ تَقْدِيرِهِ لِعَمَلِ أَتْبَاعِهِ.‏ مَثَلًا،‏ بَدَأَ رِسَالَتَهُ إِلَى جَمَاعَةِ ثِيَاتِيرَا بِٱلْقَوْلِ:‏ «إِنِّي أَعْرِفُ أَعْمَالَكَ،‏ وَمَحَبَّتَكَ وَإِيمَانَكَ وَخِدْمَتَكَ وَٱحْتِمَالَكَ،‏ وَأَنَّ أَعْمَالَكَ ٱلْأَخِيرَةَ أَكْثَرُ مِنَ ٱلسَّابِقَةِ».‏ (‏رؤ ٢:‏١٩‏)‏ فَهُوَ لَمْ يَمْدَحْهُمْ عَلَى نَشَاطِهِمِ ٱلْمُتَزَايِدِ فَقَطْ،‏ بَلْ أَيْضًا عَلَى ٱلصِّفَاتِ ٱلَّتِي كَانَتْ وَرَاءَ أَعْمَالِهِمِ ٱلْحَسَنَةِ.‏ وَمَعَ أَنَّهُ وَجَّهَ مَشُورَةً إِلَى ٱلْبَعْضِ فِي ثِيَاتِيرَا،‏ بَدَأَ رِسَالَتَهُ وَخَتَمَهَا بِكَلِمَاتٍ مُشَجِّعَةٍ.‏ (‏رؤ ٢:‏٢٧،‏ ٢٨‏)‏ فَكِّرْ قَلِيلًا:‏ يَتَمَتَّعُ يَسُوعُ بِٱلسُّلْطَةِ بِصِفَتِهِ رَأْسًا لِكُلِّ ٱلْجَمَاعَاتِ.‏ لِذَا لَيْسَ مُضْطَرًّا أَنْ يَشْكُرَ أَتْبَاعَهُ عَلَى مَا يَفْعَلُونَهُ مِنْ أَجْلِهِ.‏ مَعَ ذٰلِكَ،‏ يَحْرِصُ أَنْ يُعَبِّرَ عَنْ تَقْدِيرِهِ.‏ فَيَا لَهُ مِنْ مِثَالٍ رَائِعٍ لِلشُّيُوخِ!‏ ب١٩/‏٢ ص ١٦ ف ١٠‏.‏

اَلْخَمِيسُ ٧ أَيَّارَ (‏مَايُو)‏

شَجَّعَ يَهُوذَا وَسِيلَا ٱلْإِخْوَةَ بِكَلَامٍ كَثِيرٍ وَقَوَّيَاهُمْ.‏ —‏ اع ١٥:‏٣٢‏.‏

فِي ٱلْقَرْنِ ٱلْأَوَّلِ،‏ شَجَّعَتِ ٱلْهَيْئَةُ ٱلْحَاكِمَةُ كُلَّ ٱلْمَسِيحِيِّينَ،‏ بِمَنْ فِيهِمِ ٱلَّذِينَ يَتَوَلَّوْنَ ٱلْقِيَادَةَ.‏ مَثَلًا،‏ دَعَمَتْ فِيلِبُّسَ حِينَ بَشَّرَ ٱلسَّامِرِيِّينَ.‏ فَأَرْسَلَتِ ٱثْنَيْنِ مِنْ أَعْضَائِهَا،‏ بُطْرُسَ وَيُوحَنَّا،‏ لِيُصَلِّيَا كَيْ يَنَالَ ٱلْمُهْتَدُونَ رُوحًا قُدُسًا.‏ (‏اع ٨:‏٥،‏ ١٤-‏١٧‏)‏ وَلَا شَكَّ أَنَّ هٰذَا ٱلدَّعْمَ رَفَعَ مَعْنَوِيَّاتِ فِيلِبُّسَ وَٱلْإِخْوَةِ ٱلْجُدُدِ.‏ وَٱلْيَوْمَ،‏ تُشَجِّعُ ٱلْهَيْئَةُ ٱلْحَاكِمَةُ أَعْضَاءَ بَيْتَ إِيلَ،‏ ٱلْخُدَّامَ ٱلْخُصُوصِيِّينَ فِي ٱلْحَقْلِ،‏ وَجَمِيعَ ٱلْإِخْوَةِ حَوْلَ ٱلْعَالَمِ.‏ وَمِثْلَ ٱلْمَسِيحِيِّينَ فِي ٱلْقَرْنِ ٱلْأَوَّلِ،‏ نَفْرَحُ كَثِيرًا بِهٰذَا ٱلتَّشْجِيعِ.‏ إِضَافَةً إِلَى ذٰلِكَ،‏ أَصْدَرَتِ ٱلْهَيْئَةُ ٱلْحَاكِمَةُ عَامَ ٢٠١٥ ٱلْكُرَّاسَةَ اِرْجِعْ إِلَى يَهْوَهَ لِتُشَجِّعَ ٱلَّذِينَ تَرَكُوا ٱلْحَقَّ.‏ ب١٨/‏٤ ص ١٩ ف ١٨-‏٢٠‏.‏

اَلْجُمُعَةُ ٨ أَيَّارَ (‏مَايُو)‏

يَتَمَنَّى ٱلْبَعْضُ أَنْ تَكُونَ حُرِّيَّتُهُمْ بِلَا حُدُودٍ.‏ لٰكِنَّ حُرِّيَّةً كَهٰذِهِ هِيَ فِي ٱلْوَاقِعِ سَيْفٌ ذُو حَدَّيْنِ.‏ تَخَيَّلْ مَثَلًا كَيْفَ يَكُونُ ٱلْعَالَمُ دُونَ أَيِّ قَوَانِينَ تَضْبُطُهُ.‏ تَذْكُرُ ٱلْمَوْسُوعَةُ ٱلْعَرَبِيَّةُ ٱلْعَالَمِيَّةُ أَنَّ ٱلْقَوَانِينَ فِي ٱلْمُجْتَمَعَاتِ ٱلْمُنَظَّمَةِ هِيَ «مَجْمُوعَةٌ مُعَقَّدَةٌ مِنَ ٱلْحُرِّيَّاتِ وَٱلْقُيُودِ ٱلْمُتَوَازِنَةِ».‏ وَٱلْكَلِمَةُ «مُعَقَّدَةٌ» هِيَ فِي مَحَلِّهَا.‏ وَٱلدَّلِيلُ هُوَ كُتُبُ ٱلْقَانُونِ ٱلَّتِي لَا تَنْتَهِي،‏ وَٱلْعَدَدُ ٱلْكَبِيرُ مِنَ ٱلْمُحَامِينَ وَٱلْقُضَاةِ ٱلَّذِينَ يَسْعَوْنَ لِتَفْسِيرِ ٱلْقَانُونِ وَتَطْبِيقِهِ.‏ بِٱلْمُقَابِلِ،‏ أَوْضَحَ يَسُوعُ أَنَّ هُنَاكَ خُطْوَتَانِ أَسَاسِيَّتَانِ لِنَنَالَ ٱلْحُرِّيَّةَ ٱلْحَقِيقِيَّةَ:‏ أَوَّلًا،‏ أَنْ نَقْبَلَ ٱلْحَقَّ ٱلَّذِي عَلَّمَهُ؛‏ وَثَانِيًا،‏ أَنْ نُصْبِحَ مِنْ تَلَامِيذِهِ.‏ وَلٰكِنْ مِمَّ نَتَحَرَّرُ؟‏ قَالَ يَسُوعُ:‏ «كُلُّ مَنْ يَعْمَلُ ٱلْخَطِيَّةَ هُوَ عَبْدٌ لِلْخَطِيَّةِ.‏ فَإِنْ حَرَّرَكُمُ ٱلِٱبْنُ،‏ تَكُونُونَ بِٱلْحَقِيقَةِ أَحْرَارًا».‏ —‏ يو ٨:‏٣٤،‏ ٣٦‏.‏ ب١٨/‏٤ ص ٦-‏٧ ف ١٣-‏١٤‏.‏

اَلسَّبْتُ ٩ أَيَّارَ (‏مَايُو)‏

لَا شَكَّ أَنَّنَا نَفْرَحُ كَثِيرًا بِرِفْقَةِ أَشْخَاصٍ يَهُمُّهُمْ خَيْرُنَا وَمَشَاعِرُنَا.‏ فَهُمْ يَضَعُونَ أَنْفُسَهُمْ مَكَانَنَا كَيْ يَفْهَمُوا أَفْكَارَنَا وَمَا نُحِسُّ بِهِ.‏ وَيَعْلَمُونَ مَا نَحْتَاجُ إِلَيْهِ وَيُسَاعِدُونَنَا حَتَّى قَبْلَ أَنْ نَطْلُبَ.‏ فَكَمْ نُقَدِّرُ رِفْقَةَ أَشْخَاصٍ «مُتَعَاطِفِينَ» كَهٰؤُلَاءِ!‏ كُلُّنَا كَمَسِيحِيِّينَ نُحِبُّ أَنْ نَكُونَ مُتَعَاطِفِينَ.‏ لٰكِنَّ هٰذَا لَيْسَ سَهْلًا.‏ فَنَحْنُ أَشْخَاصٌ نَاقِصُونَ.‏ (‏رو ٣:‏٢٣‏)‏ لِذَا عَلَيْنَا أَنْ نُحَارِبَ مَيْلَنَا ٱلطَّبِيعِيَّ إِلَى ٱلتَّفْكِيرِ فِي أَنْفُسِنَا أَوَّلًا.‏ وَٱلْبَعْضُ مِنَّا يَسْتَصْعِبُونَ أَنْ يَكُونُوا مُتَعَاطِفِينَ بِسَبَبِ تَرْبِيَتِهِمْ أَوْ ظُرُوفٍ مَرُّوا بِهَا.‏ كَمَا أَنَّنَا نَتَأَثَّرُ بِمَوَاقِفِ ٱلنَّاسِ حَوْلَنَا.‏ فَفِي هٰذِهِ ٱلْأَيَّامِ ٱلْأَخِيرَةِ،‏ كَثِيرُونَ ‹يُحِبُّونَ أَنْفُسَهُمْ› وَلَا يَهْتَمُّونَ بِغَيْرِهِمْ أَبَدًا.‏ (‏٢ تي ٣:‏١،‏ ٢‏)‏ غَيْرَ أَنَّ مِثَالَ يَهْوَهَ وَٱبْنِهِ يَسُوعَ يُسَاعِدُنَا أَنْ نَكُونَ أَشْخَاصًا مُتَعَاطِفِينَ.‏ ب١٩/‏٣ ص ١٤ ف ١-‏٣‏.‏

اَلْأَحَدُ ١٠ أَيَّارَ (‏مَايُو)‏

حَرَّمَتْ آخِرُ ٱلْوَصَايَا ٱلْعَشْرِ ٱلطَّمَعَ،‏ أَيِ ٱشْتِهَاءَ مَا هُوَ لِلْآخَرِينَ.‏ (‏تث ٥:‏٢١؛‏ رو ٧:‏٧‏)‏ وَيَهْوَهُ أَعْطَى هٰذِهِ ٱلْوَصِيَّةَ لِيُعَلِّمَ شَعْبَهُ دَرْسًا مُهِمًّا:‏ عَلَيْهِمْ أَنْ يَصُونُوا قَلْبَهُمْ،‏ أَيْ يَحْمُوا أَفْكَارَهُمْ وَمَشَاعِرَهُمْ.‏ فَهُوَ يَعْرِفُ أَنَّ ٱلتَّصَرُّفَاتِ ٱلشِّرِّيرَةَ تَبْدَأُ بِأَفْكَارٍ وَمَشَاعِرَ شِرِّيرَةٍ.‏ مَثَلًا،‏ وَقَعَ ٱلْمَلِكُ دَاوُدُ فِي هٰذَا ٱلْفَخِّ.‏ فَمَعَ أَنَّهُ كَانَ بِٱلْإِجْمَالِ رَجُلًا صَالِحًا،‏ طَمِعَ ذَاتَ مَرَّةٍ فِي زَوْجَةِ رَجُلٍ آخَرَ.‏ وَشَهْوَتُهُ هٰذِهِ أَدَّتْ إِلَى ٱلْخَطِيَّةِ.‏ (‏يع ١:‏١٤،‏ ١٥‏)‏ فَٱرْتَكَبَ ٱلْعَهَارَةَ وَحَاوَلَ أَنْ يَخْدَعَ زَوْجَ ٱلْمَرْأَةِ ثُمَّ تَسَبَّبَ بِقَتْلِهِ.‏ (‏٢ صم ١١:‏٢-‏٤؛‏ ١٢:‏٧-‏١١‏)‏ لَا شَكَّ أَنَّ يَهْوَهَ يَرَى أَبْعَدَ مِنْ مَظْهَرِنَا ٱلْخَارِجِيِّ.‏ فَهُوَ يَرَى ٱلْقَلْبَ،‏ أَيْ مَا نَحْنُ عَلَيْهِ فِي ٱلدَّاخِلِ.‏ (‏١ صم ١٦:‏٧‏)‏ لِذَا لَا تَخْفَى عَلَيْهِ أَيُّ أَفْكَارٍ أَوْ مَشَاعِرَ أَوْ تَصَرُّفَاتٍ.‏ وَهُوَ يُفَتِّشُ عَنِ ٱلصِّفَاتِ ٱلْجَيِّدَةِ فِي قَلْبِنَا وَيُشَجِّعُنَا أَنْ نُنَمِّيَهَا.‏ لٰكِنَّهُ يُرِيدُ أَيْضًا أَنْ نُمَيِّزَ أَفْكَارَنَا ٱلْخَاطِئَةَ وَنَضْبُطَهَا قَبْلَ أَنْ تَدْفَعَنَا إِلَى ٱرْتِكَابِ ٱلْخَطَإِ.‏ —‏ ٢ اخ ١٦:‏٩؛‏ مت ٥:‏٢٧-‏٣٠‏.‏ ب١٩/‏٢ ص ٢١ ف ٩؛‏ ص ٢٢ ف ١١‏.‏

اَلْإِثْنَيْنُ ١١ أَيَّارَ (‏مَايُو)‏

اُطْلُبُوا يَهْوَهَ،‏ يَا جَمِيعَ حُلَمَاءِ ٱلْأَرْضِ.‏ اُطْلُبُوا ٱلْحِلْمَ.‏ —‏ صف ٢:‏٣‏.‏

يَقُولُ ٱلْكِتَابُ ٱلْمُقَدَّسُ إِنَّ مُوسَى «كَانَ حَلِيمًا جِدًّا أَكْثَرَ مِنْ جَمِيعِ ٱلنَّاسِ ٱلَّذِينَ عَلَى وَجْهِ ٱلْأَرْضِ».‏ (‏عد ١٢:‏٣‏)‏ فَهَلْ يَعْنِي ذٰلِكَ أَنَّهُ كَانَ شَخْصًا ضَعِيفًا وَمُتَرَدِّدًا وَجَبَانًا؟‏ هٰكَذَا يَنْظُرُ ٱلْبَعْضُ إِلَى ٱلشَّخْصِ ٱلْحَلِيمِ.‏ لٰكِنَّ نَظْرَتَهُمْ بَعِيدَةٌ كُلَّ ٱلْبُعْدِ عَنِ ٱلْحَقِيقَةِ.‏ فَمُوسَى كَانَ رَجُلًا قَوِيًّا وَحَازِمًا وَشُجَاعًا.‏ فَبِمُسَاعَدَةِ يَهْوَهَ وَاجَهَ حَاكِمَ مِصْرَ ٱلْقَوِيَّ،‏ قَادَ عَبْرَ ٱلصَّحْرَاءِ مَا يُقَدَّرُ بِـ‍ ٣ مَلَايِينِ شَخْصٍ،‏ وَسَاعَدَ أُمَّةَ إِسْرَائِيلَ لِتَتَغَلَّبَ عَلَى أَعْدَائِهَا.‏ صَحِيحٌ أَنَّنَا لَا نَتَعَرَّضُ لِتَحَدِّيَاتٍ كَٱلَّتِي تَغَلَّبَ عَلَيْهَا مُوسَى،‏ لٰكِنَّنَا نُوَاجِهُ يَوْمِيًّا ظُرُوفًا أَوْ أَشْخَاصًا يُصَعِّبُونَ عَلَيْنَا أَنْ نَكُونَ حُلَمَاءَ.‏ مَعَ ذٰلِكَ،‏ لَدَيْنَا سَبَبٌ مُهِمٌّ لِنُنَمِّيَ هٰذِهِ ٱلصِّفَةَ.‏ فَحَسْبَمَا وَعَدَ يَهْوَهُ،‏ ‹ٱلْحُلَمَاءُ يَرِثُونَ ٱلْأَرْضَ›.‏ (‏مز ٣٧:‏١١‏)‏ فَهَلْ تَرَى نَفْسَكَ شَخْصًا حَلِيمًا؟‏ وَهَلْ هٰذَا هُوَ رَأْيُ ٱلْآخَرِينَ فِيكَ؟‏ ب١٩/‏٢ ص ٨ ف ١-‏٢‏.‏

اَلثُّلَاثَاءُ ١٢ أَيَّارَ (‏مَايُو)‏

أَنْعَمَ يَهْوَهُ عَلَى ٱلْإِنْسَانِ بِهِبَةِ ٱلضَّمِيرِ.‏ وَكَيْفَ نَعْرِفُ أَنَّ آدَمَ وَحَوَّاءَ تَمَتَّعَا بِهٰذِهِ ٱلْهِبَةِ؟‏ لِأَنَّهُمَا ٱخْتَبَآ حِينَ أَخْطَآ،‏ مِمَّا يَدُلُّ أَنَّ ضَمِيرَهُمَا أَنَّبَهُمَا.‏ وَٱلضَّمِيرُ هُوَ إِحْسَاسٌ دَاخِلِيٌّ بِٱلصَّحِّ وَٱلْخَطَإِ يُوَجِّهُنَا فِي حَيَاتِنَا.‏ وَلٰكِنْ إِذَا لَمْ يَكُنْ ضَمِيرُنَا مُدَرَّبًا،‏ يُشْبِهُ بُوصُلَةً مُعَطَّلَةً.‏ وَبُوصُلَةٌ كَهٰذِهِ تُضَلِّلُ ٱلْبَحَّارَ،‏ فَيَنْحَرِفُ بِسُهُولَةٍ عَنْ مَسَارِهِ بِسَبَبِ ٱلرِّيَاحِ وَٱلتَّيَّارَاتِ ٱلْبَحْرِيَّةِ.‏ أَمَّا حِينَ يَكُونُ ضَمِيرُنَا مُدَرَّبًا جَيِّدًا،‏ فَيَدُلُّنَا عَلَى ٱلِٱتِّجَاهِ ٱلصَّحِيحِ.‏ وَعِنْدَئِذٍ يُشْبِهُ بُوصُلَةً دَقِيقَةً تُسَاعِدُ ٱلْبَحَّارَ أَنْ يُحَافِظَ عَلَى مَسَارِهِ.‏ بِنَاءً عَلَى ذٰلِكَ،‏ إِذَا لَمْ نُدَرِّبْ ضَمِيرَنَا جَيِّدًا،‏ فَلَنْ يُحَذِّرَنَا مِنِ ٱرْتِكَابِ ٱلْخَطَإِ.‏ (‏١ تي ٤:‏١،‏ ٢‏)‏ حَتَّى إِنَّهُ قَدْ يُقْنِعُنَا أَنَّ ‹ٱلشَّرَّ خَيْرٌ›.‏ ب١٨/‏٦ ص ١٦-‏١٧ ف ١-‏٣‏.‏

اَلْأَرْبِعَاءُ ١٣ أَيَّارَ (‏مَايُو)‏

كُفُّوا عَنْ مُشَاكَلَةِ نِظَامِ ٱلْأَشْيَاءِ هٰذَا.‏ —‏ رو ١٢:‏٢‏.‏

عَلَيْنَا أَنْ نُمَيِّزَ تَفْكِيرَ ٱلْعَالَمِ وَنَرْفُضَهُ حِينَ يُقَدَّمُ بِطَرِيقَةٍ مُبَطَّنَةٍ.‏ مَثَلًا،‏ تُحَرِّفُ بَعْضُ ٱلتَّقَارِيرِ ٱلْإِخْبَارِيَّةِ ٱلْمَعْلُومَاتِ لِتَدْعَمَ آرَاءً سِيَاسِيَّةً مُعَيَّنَةً.‏ وَتُرَوِّجُ تَقَارِيرُ أُخْرَى ٱلْأَهْدَافَ وَٱلْإِنْجَازَاتِ ٱلْمُهِمَّةَ فِي نَظَرِ ٱلْعَالَمِ.‏ هٰذَا وَإِنَّ بَعْضَ ٱلْأَفْلَامِ وَٱلْكُتُبِ تُشَجِّعُ ٱلنَّاسَ أَلَّا يُفَكِّرُوا إِلَّا فِي أَنْفُسِهِمْ وَعَائِلَاتِهِمْ.‏ وَتَعْرِضُ أَفْكَارًا كَهٰذِهِ عَلَى أَنَّهَا مَنْطِقِيَّةٌ وَمُسْتَحَبَّةٌ وَصَحِيحَةٌ.‏ لٰكِنَّ هٰذِهِ ٱلْأَفْكَارَ تَتَعَارَضُ فِي ٱلْوَاقِعِ مَعَ ٱلْكِتَابِ ٱلْمُقَدَّسِ.‏ فَهُوَ يَقُولُ إِنَّ سَعَادَتَنَا وَسَعَادَةَ عَائِلَتِنَا تَعْتَمِدُ عَلَى مَحَبَّتِنَا لِيَهْوَهَ أَكْثَرَ مِنْ أَيِّ شَيْءٍ.‏ (‏مت ٢٢:‏٣٦-‏٣٩‏)‏ طَبْعًا لَيْسَ خَطَأً أَنْ نَتَسَلَّى.‏ وَلٰكِنْ لِيَسْأَلْ كُلٌّ مِنَّا نَفْسَهُ:‏ ‹هَلْ أُمَيِّزُ أَفْكَارَ ٱلْعَالَمِ حِينَ تُعْرَضُ بِطَرِيقَةٍ غَيْرِ مُبَاشِرَةٍ؟‏ هَلْ أَحْمِي نَفْسِي وَأَوْلَادِي مِنْ مُشَاهَدَةِ أَوْ قِرَاءَةِ مَوَادَّ مُعَيَّنَةٍ؟‏ وَهَلْ أُعَلِّمُهُمْ وُجْهَةَ نَظَرِ يَهْوَهَ لِئَلَّا يَتَأَثَّرُوا بِأَفْكَارِ ٱلْعَالَمِ ٱلَّتِي يَرَوْنَهَا وَيَسْمَعُونَهَا؟‏›.‏ ب١٨/‏١١ ص ٢٢ ف ١٨-‏١٩‏.‏

اَلْخَمِيسُ ١٤ أَيَّارَ (‏مَايُو)‏

يُظْهِرُ يَهْوَهُ أَنَّهُ مَعَنَا مِنْ خِلَالِ ٱهْتِمَامِهِ بِنَا وَعَطْفِهِ عَلَيْنَا.‏ مَثَلًا،‏ عَبَّرَ يَهْوَهُ لِشَعْبِهِ عَنْ مَشَاعِرِهِ ٱلرَّقِيقَةِ قَائِلًا:‏ «صِرْتَ عَزِيزًا فِي عَيْنَيَّ،‏ جَعَلْتُكَ مُكَرَّمًا وَأَحْبَبْتُكَ».‏ ‏(‏اش ٤٣:‏٤‏)‏ وَمَا مِنْ قُوَّةٍ فِي ٱلْكَوْنِ تَقْدِرُ أَنْ تَمْنَعَ يَهْوَهَ مِنْ أَنْ يُحِبَّنَا،‏ فَوَلَاؤُهُ لَنَا لَا يَتَزَعْزَعُ أَبَدًا.‏ (‏اش ٥٤:‏١٠‏)‏ صَحِيحٌ أَنَّهُ لَا يَعِدُ بِأَنْ يُزِيلَ مِحَنَنَا،‏ لٰكِنَّهُ لَنْ يَسْمَحَ بِأَنْ تُغْرِقَنَا «أَنْهَارُ» ٱلْمَشَاكِلِ،‏ أَوْ أَنْ يُؤْذِيَنَا «لَهَبُ» ٱلْمِحَنِ أَذًى دَائِمًا.‏ بَلْ يُؤَكِّدُ لَنَا أَنَّهُ سَيَكُونُ مَعَنَا كَيْ ‹نَجْتَازَ› هٰذِهِ ٱلتَّحَدِّيَاتِ.‏ وَكَيْفَ ذٰلِكَ؟‏ سَيُهَدِّئُ مِنْ مَخَاوِفِنَا كَيْ نَبْقَى أُمَنَاءَ لَهُ،‏ حَتَّى فِي وَجْهِ ٱلْمَوْتِ.‏ (‏اش ٤١:‏١٣؛‏ ٤٣:‏٢‏)‏ وَحِينَ نَثِقُ أَنَّهُ ‹سَيَكُونُ مَعَنَا› كَمَا وَعَدَ،‏ نَتَشَجَّعُ وَنَتَقَوَّى لِنَحْتَمِلَ ٱلْمِحَنَ.‏ ب١٩/‏١ ص ٣ ف ٤-‏٦‏.‏

اَلْجُمُعَةُ ١٥ أَيَّارَ (‏مَايُو)‏

فِي قَلْبِ ٱلْإِنْسَانِ خُطَطٌ كَثِيرَةٌ،‏ لٰكِنَّ قَصْدَ يَهْوَهَ هُوَ يَثْبُتُ.‏ —‏ ام ١٩:‏٢١‏.‏

إِذَا كُنْتَ فِي عُمْرِ ٱلشَّبَابِ،‏ فَلَا بُدَّ أَنَّ ٱلْأَسَاتِذَةَ وَٱلْمُرْشِدِينَ فِي ٱلْمَدْرَسَةِ وَغَيْرَهُمْ يُشَجِّعُونَكَ عَلَى ٱلتَّعْلِيمِ ٱلْعَالِي وَٱلْمِهَنِ ٱلْمُرْبِحَةِ.‏ لٰكِنَّ يَهْوَهَ يُعْطِيكَ نَصَائِحَ مُخْتَلِفَةً.‏ طَبْعًا،‏ هُوَ يُرِيدُ أَنْ تَجْتَهِدَ فِي ٱلْمَدْرَسَةِ كَيْ تُؤَمِّنَ حَاجَاتِكَ بَعْدَ ٱلتَّخَرُّجِ.‏ (‏كو ٣:‏٢٣‏)‏ لٰكِنَّهُ يُشَجِّعُكَ أَنْ تَتْبَعَ مَبَادِئَهُ ٱلْحَكِيمَةَ لِتُحَدِّدَ أَوْلَوِيَّاتِكَ فِي ٱلْحَيَاةِ.‏ فَهٰذِهِ ٱلْمَبَادِئُ تُوَجِّهُكَ لِتَعِيشَ بِطَرِيقَةٍ تُرْضِيهِ فِي وَقْتِ ٱلنِّهَايَةِ هٰذَا.‏ (‏مت ٢٤:‏١٤‏)‏ وَيَهْوَهُ يَعْلَمُ مَاذَا يَنْتَظِرُ هٰذَا ٱلْعَالَمَ وَمَتَى يَنْتَهِي.‏ (‏اش ٤٦:‏١٠؛‏ مت ٢٤:‏٣،‏ ٣٦‏)‏ كَمَا أَنَّهُ يَعْرِفُنَا جَيِّدًا:‏ يَعْرِفُ مَا يُفْرِحُنَا فِعْلًا وَمَا يُحْزِنُنَا.‏ لِذَا حَتَّى لَوْ بَدَتْ نَصَائِحُ ٱلْبَشَرِ جَيِّدَةً،‏ إِنْ لَمْ تَكُنْ مُؤَسَّسَةً عَلَى كَلِمَةِ ٱللهِ،‏ فَهِيَ لَيْسَتْ حَكِيمَةً أَبَدًا.‏ ب١٨/‏١٢ ص ١٩ ف ١-‏٢‏.‏

اَلسَّبْتُ ١٦ أَيَّارَ (‏مَايُو)‏

تَابَعَ دَاوُدُ قَائِلًا:‏ «أَمَّا ٱلْحُلَمَاءُ فَيَرِثُونَ ٱلْأَرْضَ،‏ وَيَتَلَذَّذُونَ فِي كَثْرَةِ ٱلسَّلَامِ».‏ وَأَنْبَأَ أَيْضًا أَنَّ «ٱلْأَبْرَارَ يَرِثُونَ ٱلْأَرْضَ،‏ وَيَسْكُنُونَهَا إِلَى ٱلْأَبَدِ».‏ ‏(‏مز ٣٧:‏١١،‏ ٢٩؛‏ ٢ صم ٢٣:‏٢‏)‏ فَكَيْفَ أَثَّرَتْ هٰذِهِ ٱلْوُعُودُ عَلَى مَنْ يَفْعَلُونَ مَشِيئَةَ ٱللهِ؟‏ لَا شَكَّ أَنَّهَا مَنَحَتْهُمْ رَجَاءً بِأَنْ تَصِيرَ ٱلْأَرْضُ يَوْمًا مَا فِرْدَوْسًا كَجَنَّةِ عَدْنٍ،‏ فَٱلْأَبْرَارُ فَقَطْ سَيَسْكُنُونَهَا.‏ وَلٰكِنْ مَعَ ٱلْوَقْتِ،‏ أَدَارَ مُعْظَمُ ٱلْإِسْرَائِيلِيِّينَ ظَهْرَهُمْ لِلهِ وَعِبَادَتِهِ.‏ لِذَا سَمَحَ لِلْبَابِلِيِّينَ بِأَنْ يُخْضِعُوهُمْ،‏ يُدَمِّرُوا أَرْضَهُمْ،‏ وَيَسْبُوا كَثِيرِينَ مِنْهُمْ.‏ (‏٢ اخ ٣٦:‏١٥-‏٢١؛‏ ار ٤:‏٢٢-‏٢٧‏)‏ لٰكِنَّ أَنْبِيَاءَ ٱللهِ ذَكَرُوا أَنَّ شَعْبَهُ سَيَرْجِعُونَ إِلَى أَرْضِهِمْ بَعْدَ ٧٠ سَنَةً.‏ وَقَدْ تَمَّتْ هٰذِهِ ٱلنُّبُوَّاتُ،‏ إِلَّا أَنَّهَا تَعْنِينَا نَحْنُ أَيْضًا.‏ فَهِيَ تَمْنَحُنَا رَجَاءً بِفِرْدَوْسٍ مُسْتَقْبَلِيٍّ عَلَى ٱلْأَرْضِ.‏ ب١٨/‏١٢ ص ٤ ف ٩-‏١٠‏.‏

اَلْأَحَدُ ١٧ أَيَّارَ (‏مَايُو)‏

كَمَا عَلَتِ ٱلسَّمٰوَاتُ عَنِ ٱلْأَرْضِ،‏ هٰكَذَا عَلَتْ طُرُقِي عَنْ طُرُقِكُمْ،‏ وَأَفْكَارِي عَنْ أَفْكَارِكُمْ.‏ —‏ اش ٥٥:‏٩‏.‏

أَغْلَبُ نَصَائِحِ ٱلْعَالَمِ تَتَعَارَضُ تَمَامًا مَعَ كَلِمَةِ يَهْوَهَ.‏ فَهَلْ نَصَائِحُ ٱلْعَالَمِ مُنَاسِبَةٌ أَكْثَرَ لِأَيَّامِنَا؟‏ قَالَ يَسُوعُ:‏ «اَلْحِكْمَةُ تَتَبَرَّرُ بِأَعْمَالِهَا».‏ (‏مت ١١:‏١٩‏)‏ فَمَعَ أَنَّ ٱلْعَالَمَ يُحَقِّقُ تَقَدُّمًا كَبِيرًا فِي ٱلتِّكْنُولُوجْيَا،‏ يَفْشَلُ فِي حَلِّ ٱلْمَشَاكِلِ ٱلْكَبِيرَةِ ٱلَّتِي تَقِفُ فِي طَرِيقِ سَعَادَتِنَا،‏ كَٱلْحَرْبِ وَٱلْعُنْصُرِيَّةِ وَٱلْجَرِيمَةِ.‏ وَمَاذَا عَنْ تَسَاهُلِهِ ٱلْأَخْلَاقِيِّ؟‏ يَعْتَرِفُ كَثِيرُونَ أَنَّهُ يُؤَدِّي إِلَى تَفَكُّكِ ٱلْعَائِلَاتِ،‏ ٱنْتِشَارِ ٱلْأَمْرَاضِ،‏ وَعَوَاقِبَ سَيِّئَةٍ أُخْرَى.‏ بِٱلْمُقَابِلِ،‏ يَتَمَتَّعُ ٱلْمَسِيحِيُّونَ ٱلَّذِينَ يَتَبَنَّوْنَ تَفْكِيرَ يَهْوَهَ بِحَيَاةٍ عَائِلِيَّةٍ سَعِيدَةٍ،‏ صِحَّةٍ جَيِّدَةٍ،‏ وَعَلَاقَاتٍ طَيِّبَةٍ مَعَ إِخْوَتِهِمْ حَوْلَ ٱلْعَالَمِ.‏ (‏اش ٢:‏٤؛‏ اع ١٠:‏٣٤،‏ ٣٥؛‏ ١ كو ٦:‏٩-‏١١‏)‏ أَفَلَا يُؤَكِّدُ ذٰلِكَ أَنَّ تَفْكِيرَ يَهْوَهَ أَفْضَلُ بِكَثِيرٍ مِنْ تَفْكِيرِ ٱلْعَالَمِ؟‏ ب١٨/‏١١ ص ٢٠ ف ٨-‏١٠‏.‏

اَلْإِثْنَيْنُ ١٨ أَيَّارَ (‏مَايُو)‏

اَلْمُعَاشَرَاتُ ٱلرَّدِيئَةُ تُفْسِدُ ٱلْعَادَاتِ ٱلنَّافِعَةَ.‏ —‏ ١ كو ١٥:‏٣٣‏.‏

لَا يَجِبُ أَنْ نُسَايِرَ عَلَى حِسَابِ ٱلْحَقِّ كَيْ نُرْضِيَ أَفْرَادَ عَائِلَتِنَا.‏ وَمَعَ أَنَّنَا نُرِيدُ أَنْ نُحَافِظَ عَلَى عَلَاقَةٍ جَيِّدَةٍ بِهِمْ،‏ فَإِنَّ أَصْدِقَاءَنَا ٱلْمُقَرَّبِينَ يَجِبُ أَنْ يَكُونُوا أَشْخَاصًا يُحِبُّونَ يَهْوَهَ.‏ فَضْلًا عَنْ ذٰلِكَ،‏ كُلُّ مَنْ يَسْلُكُ فِي ٱلْحَقِّ يَلْزَمُ أَنْ يَكُونَ قُدُّوسًا.‏ (‏اش ٣٥:‏٨؛‏ ١ بط ١:‏١٤-‏١٦‏)‏ فَحِينَ أَتَيْنَا إِلَى ٱلْحَقِّ،‏ قُمْنَا بِتَغْيِيرَاتٍ كَبِيرَةٍ وَصَغِيرَةٍ فِي حَيَاتِنَا كَيْ تَنْسَجِمَ مَعَ مَقَايِيسِ يَهْوَهَ.‏ لٰكِنْ عَلَيْنَا أَنْ نَنْتَبِهَ دَائِمًا كَيْ لَا نُبَادِلَ حَيَاتَنَا ٱلطَّاهِرَةَ بِٱلْحَيَاةِ ٱلْفَاسِدَةِ فِي هٰذَا ٱلْعَالَمِ.‏ وَمَاذَا يُسَاعِدُنَا أَنْ نَبْقَى طَاهِرِينَ فِي نَظَرِ يَهْوَهَ؟‏ لِنُبْقِ فِي بَالِنَا ٱلثَّمَنَ ٱلْغَالِيَ ٱلَّذِي دَفَعَهُ لِنَكُونَ قُدُّوسِينَ:‏ دَمَ ٱبْنِهِ ٱلْحَبِيبِ يَسُوعَ ٱلْمَسِيحِ.‏ —‏ ١ بط ١:‏١٨،‏ ١٩‏.‏ ب١٨/‏١١ ص ١١ ف ١٠-‏١١‏.‏

اَلثُّلَاثَاءُ ١٩ أَيَّارَ (‏مَايُو)‏

أَنْتَظِرُ إِلٰهَ خَلَاصِي.‏ يَسْمَعُنِي إِلٰهِي.‏ —‏ مي ٧:‏٧‏.‏

يُؤَكِّدُ كَثِيرُونَ مِنَ ٱلْخُدَّامِ كَامِلَ ٱلْوَقْتِ أَنَّ ٱلتَّرْكِيزَ عَلَى ٱلْخِدْمَةِ يُسَاعِدُهُمْ أَنْ يَبْقَوْا مُتَّزِنِينَ،‏ وَلَوْ تَغَيَّرَتْ ظُرُوفُهُمْ.‏ وَمِثَالُهُمْ يُظْهِرُ أَنَّنَا إِذَا ٱسْتَفَدْنَا مِنْ ظُرُوفِنَا وَٱنْتَظَرْنَا يَهْوَهَ،‏ نُحَافِظُ عَلَى سَلَامِنَا ٱلدَّاخِلِيِّ.‏ وَمَعَ ٱلْوَقْتِ،‏ نُدْرِكُ أَنَّ ٱلتَّأَقْلُمَ مَعَ ٱلتَّغْيِيرِ أَفَادَنَا رُوحِيًّا.‏ فَقَدْ تَتَغَيَّرُ ظُرُوفُكَ بِسَبَبِ تَعْيِينٍ جَدِيدٍ أَوْ مَشَاكِلَ صِحِّيَّةٍ أَوْ مَسْؤُولِيَّاتٍ عَائِلِيَّةٍ.‏ لٰكِنْ تَأَكَّدْ أَنَّ يَهْوَهَ سَيَهْتَمُّ بِكَ وَيُسَاعِدُكَ فِي ٱلْوَقْتِ ٱلْمُنَاسِبِ.‏ (‏عب ٤:‏١٦؛‏ ١ بط ٥:‏٦،‏ ٧‏)‏ وَفِي هٰذِهِ ٱلْأَثْنَاءِ،‏ ٱفْعَلْ مَا تَقْدِرُ عَلَيْهِ وَٱسْتَفِدْ مِنْ وَضْعِكَ.‏ صَلِّ إِلَى يَهْوَهَ وَضَعْ نَفْسَكَ بَيْنَ يَدَيْهِ.‏ وَهٰكَذَا تُحَافِظُ عَلَى سَلَامِكَ ٱلدَّاخِلِيِّ وَلَوْ تَغَيَّرَتْ ظُرُوفُكَ.‏ ب١٨/‏١٠ ص ٣٠ ف ١٧؛‏ ص ٣١ ف ١٩،‏ ٢٢‏.‏

اَلْأَرْبِعَاءُ ٢٠ أَيَّارَ (‏مَايُو)‏

يَهْوَهُ يَعْرِفُ جِبْلَتَنَا،‏ يَذْكُرُ أَنَّنَا تُرَابٌ.‏ —‏ مز ١٠٣:‏١٤‏.‏

فِي ٱلْكِتَابِ ٱلْمُقَدَّسِ رِوَايَاتٌ عَدِيدَةٌ تُظْهِرُ كَمْ يُرَاعِي يَهْوَهُ خُدَّامَهُ.‏ مَثَلًا،‏ نَقْرَأُ فِي ١ صَمُوئِيل ٣:‏١-‏١٨ كَيْفَ سَاعَدَ يَهْوَهُ بِلُطْفٍ ٱلصَّبِيَّ صَمُوئِيلَ كَيْ يُوصِلَ رِسَالَةَ دَيْنُونَةٍ إِلَى عَالِي.‏ فَقَدْ أَوْصَتْ شَرِيعَةُ ٱللهِ ٱلْأَوْلَادَ أَنْ يَحْتَرِمُوا ٱلْأَكْبَرَ سِنًّا،‏ وَخُصُوصًا أَصْحَابَ ٱلسُّلْطَةِ.‏ (‏خر ٢٢:‏٢٨؛‏ لا ١٩:‏٣٢‏)‏ فَهَلْ يَكُونُ سَهْلًا عَلَى صَمُوئِيلَ أَنْ يَذْهَبَ إِلَى عَالِي فِي ٱلصَّبَاحِ،‏ وَيُخْبِرَهُ بِشَجَاعَةٍ عَنْ رِسَالَةِ ٱلدَّيْنُونَةِ ٱلْقَاسِيَةِ؟‏ طَبْعًا لَا.‏ تَقُولُ ٱلرِّوَايَةُ:‏ «خَافَ صَمُوئِيلُ أَنْ يُخْبِرَ عَالِيَ بِمَا تَرَاءَى لَهُ».‏ لٰكِنَّ يَهْوَهَ أَظْهَرَ لِعَالِي لَيْلًا أَنَّهُ يُنَادِي صَمُوئِيلَ.‏ لِذَا بَادَرَ عَالِي فِي ٱلصَّبَاحِ وَطَلَبَ مِنْ صَمُوئِيلَ أَلَّا يُخْفِيَ عَنْهُ ‹أَيَّةَ كَلِمَةٍ›.‏ وَهٰكَذَا «أَخْبَرَهُ صَمُوئِيلُ بِكُلِّ ٱلْكَلَامِ».‏ وَكَلَامُهُ هٰذَا يَنْسَجِمُ مَعَ رِسَالَةٍ نُقِلَتْ سَابِقًا إِلَى عَالِي.‏ (‏١ صم ٢:‏٢٧-‏٣٦‏)‏ فَمَاذَا تُعَلِّمُنَا هٰذِهِ ٱلرِّوَايَةُ عَنْ يَهْوَهَ؟‏ إِنَّهَا تُظْهِرُ أَنَّهُ إِلٰهٌ حَكِيمٌ يُرَاعِي عُبَّادَهُ.‏ ب١٨/‏٩ ص ٢٣ ف ٢؛‏ ص ٢٤ ف ٤-‏٥‏.‏

اَلْخَمِيسُ ٢١ أَيَّارَ (‏مَايُو)‏

يَا يَهْوَهُ،‏ مَنْ يَنْزِلُ ضَيْفًا فِي خَيْمَتِكَ؟‏ اَلْمُتَكَلِّمُ بِٱلْحَقِّ فِي قَلْبِهِ.‏ —‏ مز ١٥:‏١،‏ ٢‏.‏

ذَكَرَتْ مَجَلَّةُ نَاشُونَال جِيُوغْرَافِيك،‏ فِي ٱلْمَقَالَةِ «لِمَ ٱلْكَذِبُ؟‏»،‏ أَنَّ ٱلْكَذِبَ صَارَ مُتَأَصِّلًا فِي طَبِيعَةِ ٱلْبَشَرِ.‏ وَغَالِبًا مَا يَكْذِبُونَ لِيُخْفُوا أَغْلَاطَهُمْ أَوْ جَرَائِمَهُمْ،‏ أَوْ رُبَّمَا لِيَتَبَاهَوْا أَوْ يُحَسِّنُوا وَضْعَهُمُ ٱلْمَادِّيَّ.‏ وَأَضَافَتِ ٱلْمَقَالَةُ أَنَّ ٱلنَّاسَ يَكْذِبُونَ بِسُهُولَةٍ،‏ أَكَاذِيبَ صَغِيرَةً وَكَبِيرَةً،‏ عَلَى ٱلْغُرَبَاءِ وَزُمَلَاءِ ٱلْعَمَلِ وَٱلْأَصْدِقَاءِ وَٱلْأَحِبَّاءِ.‏ وَمَا نَتِيجَةُ كُلِّ هٰذَا ٱلْكَذِبِ؟‏ يَفْقِدُ ٱلنَّاسُ ٱلثِّقَةَ وَاحِدُهُمْ بِٱلْآخَرِ وَتَتَحَطَّمُ ٱلْعَلَاقَاتُ بَيْنَهُمْ.‏ صَلَّى دَاوُدُ إِلَى يَهْوَهَ:‏ «أَنْتَ تُسَرُّ بِٱلصِّدْقِ فِي ٱلْبَاطِنِ».‏ (‏مز ٥١:‏٦‏)‏ فَقَدْ عَرَفَ دَاوُدُ كَمْ مُهِمٌّ أَنْ نَكُونَ صَادِقِينَ مِنَ ٱلدَّاخِلِ.‏ وَٱلْمَسِيحِيُّونَ ٱلْحَقِيقِيُّونَ ‹يَتَكَلَّمُونَ بِٱلْحَقِّ بَعْضُهُمْ مَعَ بَعْضٍ› فِي كُلِّ أَوْجُهِ حَيَاتِهِمْ.‏ —‏ زك ٨:‏١٦‏.‏ ب١٨/‏١٠ ص ٧ ف ٤؛‏ ص ٨ ف ٩-‏١٠؛‏ ص ١٠ ف ١٩‏.‏

اَلْجُمُعَةُ ٢٢ أَيَّارَ (‏مَايُو)‏

عِنْدَ خُرُوجِ ٱلْإِسْرَائِيلِيِّينَ مِنْ مِصْرَ عَامَ ١٥١٣ ق‌م،‏ تَخَطَّى عَدَدُهُمُ ٱلثَّلَاثَةَ مَلَايِينَ بِحَسَبِ ٱلتَّقْدِيرَاتِ.‏ وَقَدْ ضَمَّ هٰذَا ٱلْعَدَدُ ٱلضَّخْمُ أَطْفَالًا وَمُسِنِّينَ،‏ وَعَلَى ٱلْأَرْجَحِ أَيْضًا مَرْضَى وَمُعَاقِينَ.‏ لِذَا ٱحْتَاجُوا إِلَى قَائِدٍ يَهْتَمُّ بِهِمْ وَيَتَفَهَّمُهُمْ.‏ وَقَدْ أَثْبَتَ يَهْوَهُ،‏ مِنْ خِلَالِ مُوسَى،‏ أَنَّهُ ٱلْقَائِدُ ٱلْمِثَالِيُّ.‏ فَشَعَرَ ٱلْإِسْرَائِيلِيُّونَ بِٱلْأَمَانِ وَهُمْ يُغَادِرُونَ ٱلْأَرْضَ ٱلَّتِي عَاشُوا فِيهَا طَوَالَ حَيَاتِهِمْ.‏ (‏مز ٧٨:‏٥٢‏)‏ وَلٰكِنْ مَاذَا فَعَلَ يَهْوَهُ لِيَشْعُرَ شَعْبُهُ بِٱلْأَمَانِ؟‏ أَوَّلًا،‏ أَخْرَجَهُمْ مِنْ مِصْرَ «مُنَظَّمِينَ كَٱلْجَيْشِ».‏ (‏خر ١٣:‏١٨‏)‏ وَهٰذَا ٱلتَّنْظِيمُ أَكَّدَ لَهُمْ أَنَّ يَهْوَهَ يُسَيْطِرُ كَامِلًا عَلَى ٱلْوَضْعِ.‏ ثَانِيًا،‏ «هَدَاهُمْ بِسَحَابَةٍ نَهَارًا،‏ وَٱللَّيْلَ كُلَّهُ بِنُورِ نَارٍ».‏ (‏مز ٧٨:‏١٤‏)‏ فَكَأَنَّهُ قَالَ لَهُمْ:‏ «لَا تَخَافُوا.‏ أَنَا أُرْشِدُكُمْ وَأَحْمِيكُمْ».‏ ب١٨/‏٩ ص ٢٦ ف ١١-‏١٢‏.‏

اَلسَّبْتُ ٢٣ أَيَّارَ (‏مَايُو)‏

لَيْتَكَ تُوَارِينِي فِي شِيُولَ،‏ وَتُعَيِّنُ لِي أَجَلًا وَتَذْكُرُنِي!‏ —‏ اي ١٤:‏١٣‏.‏

فِي زَمَنِ ٱلْكِتَابِ ٱلْمُقَدَّسِ،‏ غَرِقَ بَعْضُ خُدَّامِ ٱللهِ فِي ٱلْمَشَاكِلِ وَتَمَنَّوُا ٱلْمَوْتَ.‏ أَيُّوبُ مَثَلًا قَالَ مِنْ شِدَّةِ أَلَمِهِ:‏ «قَدْ سَئِمْتُ؛‏ فَإِلَى ٱلدَّهْرِ لَا أُرِيدُ أَنْ أَعِيشَ».‏ (‏اي ٧:‏١٦‏)‏ وَيُونَانُ شَعَرَ بِإِحْبَاطٍ شَدِيدٍ،‏ حَتَّى إِنَّهُ قَالَ:‏ «اَلْآنَ يَا يَهْوَهُ،‏ خُذْ نَفْسِي مِنِّي،‏ فَإِنَّهُ خَيْرٌ لِي أَنْ أَمُوتَ مِنْ أَنْ أَحْيَا».‏ (‏يون ٤:‏٣‏)‏ كَمَا أَنَّ إِيلِيَّا فَقَدَ ٱلْأَمَلَ،‏ وَطَلَبَ:‏ ‏«اَلْآنَ يَا يَهْوَهُ،‏ خُذْ نَفْسِي مِنِّي».‏ (‏١ مل ١٩:‏٤‏)‏ لٰكِنَّ يَهْوَهَ أَحَبَّ خُدَّامَهُ هٰؤُلَاءِ،‏ وَأَرَادَ أَنْ يَحْيَوْا.‏ وَبَدَلَ أَنْ يُوَبِّخَهُمْ،‏ سَاعَدَهُمْ أَنْ يُحِبُّوا ٱلْحَيَاةَ مُجَدَّدًا وَيُوَاصِلُوا خِدْمَتَهُ بِأَمَانَةٍ.‏ ب١٨/‏٩ ص ١٣ ف ٤‏.‏

اَلْأَحَدُ ٢٤ أَيَّارَ (‏مَايُو)‏

اَلْعَامِلُونَ مَعَ ٱللهِ مَعْرُوفُونَ بِضِيَافَتِهِمْ.‏ وَٱلْكَلِمَةُ ٱلْيُونَانِيَّةُ ٱلْمُتَرْجَمَةُ إِلَى «ضِيَافَةٍ» تَعْنِي حَرْفِيًّا «ٱللُّطْفَ نَحْوَ ٱلْغُرَبَاءِ».‏ (‏عب ١٣:‏٢‏)‏ وَتَتَضَمَّنُ كَلِمَةُ ٱللهِ رِوَايَاتٍ عَدِيدَةً تُعَلِّمُنَا كَيْفَ نُظْهِرُ هٰذَا ٱللُّطْفَ.‏ (‏تك ١٨:‏١-‏٥‏)‏ فَعَلَيْنَا أَنْ نَسْتَغِلَّ ٱلْفُرَصَ لِنُسَاعِدَ ٱلْآخَرِينَ،‏ سَوَاءٌ كَانُوا مِنْ «أَهْلِ ٱلْإِيمَانِ» أَمْ لَا.‏ وَنَحْنُ جَمِيعًا قَادِرُونَ عَلَى ذٰلِكَ.‏ (‏غل ٦:‏١٠‏)‏ فَهَلْ تَقْدِرُ أَنْ تَعْمَلَ مَعَ يَهْوَهَ بِٱسْتِضَافَةِ خُدَّامٍ كَامِلَ ٱلْوَقْتِ يَحْتَاجُونَ إِلَى مَنَامَةٍ؟‏ (‏٣ يو ٥،‏ ٨‏)‏ وَهٰذَا يَخْلُقُ فُرَصًا ‹لِتَبَادُلِ ٱلتَّشْجِيعِ›.‏ (‏رو ١:‏١١،‏ ١٢‏)‏ إِضَافَةً إِلَى ذٰلِكَ،‏ تُشَجِّعُ كَلِمَةُ ٱللهِ ٱلْإِخْوَةَ أَنْ يَضَعُوا أَمَامَهُمْ هَدَفَ ٱلْخِدْمَةِ كَشُيُوخٍ وَخُدَّامٍ مُسَاعِدِينَ.‏ فَهٰذِهِ طَرِيقَةٌ أُخْرَى لِلْعَمَلِ مَعَ يَهْوَهَ.‏ (‏١ تي ٣:‏١،‏ ٨،‏ ٩؛‏ ١ بط ٥:‏٢،‏ ٣‏)‏ وَمَنْ يَضَعُ هَدَفًا كَهٰذَا يَرْغَبُ أَنْ يُسَاعِدَ إِخْوَتَهُ عَمَلِيًّا وَرُوحِيًّا.‏ (‏اع ٦:‏١-‏٤‏)‏ وَسَيُؤَكِّدُ لَكَ ٱلْإِخْوَةُ ٱلَّذِينَ يَقُومُونَ بِهٰذِهِ ٱلتَّعْيِينَاتِ أَنَّهُمْ يَفْرَحُونَ كَثِيرًا بِمُسَاعَدَةِ ٱلْآخَرِينَ.‏ ب١٨/‏٨ ص ٢٤ ف ٦-‏٧؛‏ ص ٢٥ ف ١٠‏.‏

اَلْإِثْنَيْنُ ٢٥ أَيَّارَ (‏مَايُو)‏

لَا تَنْتَقِدْ شَيْخًا بِشِدَّةٍ.‏ بَلْ نَاشِدْهُ كَأَبٍ.‏ —‏ ١ تي ٥:‏١‏.‏

مَعَ أَنَّ تِيمُوثَاوُسَ تَمَتَّعَ بِمِقْدَارٍ مِنَ ٱلسُّلْطَةِ عَلَى إِخْوَةٍ أَكْبَرَ مِنْهُ،‏ وَجَبَ عَلَيْهِ أَنْ يُعَامِلَهُمْ بِلُطْفٍ وَٱحْتِرَامٍ.‏ وَلٰكِنْ مَاذَا لَوِ ٱرْتَكَبَ أَخٌ مُسِنٌّ خَطِيَّةً عَمْدًا،‏ أَوْ شَجَّعَ عَلَى أُمُورٍ يَكْرَهُهَا يَهْوَهُ؟‏ لَا يَعْذِرُ يَهْوَهُ مَنْ يُخْطِئُ عَنْ قَصْدٍ لِمُجَرَّدِ أَنَّهُ أَكْبَرُ سِنًّا.‏ فَبِحَسَبِ ٱلْمَبْدَإِ فِي إِشَعْيَا ٦٥:‏٢٠‏،‏ «ٱلْخَاطِئُ يُلْعَنُ وَلَوْ بَلَغَ ٱلْمِئَةَ مِنَ ٱلْعُمْرِ».‏ وَيَذْكُرُ حَزْقِيَالُ مَبْدَأً مُمَاثِلًا.‏ (‏حز ٩:‏٥-‏٧‏)‏ فَٱلْأَهَمُّ أَنْ نَحْتَرِمَ يَهْوَهَ ٱللهَ،‏ ٱلْقَدِيمَ ٱلْأَيَّامَ.‏ (‏دا ٧:‏٩،‏ ١٠،‏ ١٣،‏ ١٤‏)‏ وَعِنْدَئِذٍ لَنْ نَتَرَدَّدَ فِي تَقْدِيمِ ٱلْمَشُورَةِ لِمَنْ يَحْتَاجُ إِلَيْهَا،‏ مَهْمَا بَلَغَ مِنَ ٱلْعُمْرِ.‏ —‏ غل ٦:‏١‏.‏ ب١٨/‏٨ ص ١١ ف ١٣-‏١٤‏.‏

اَلثُّلَاثَاءُ ٢٦ أَيَّارَ (‏مَايُو)‏

قَلِيلُ ٱلْخِبْرَةِ يُصَدِّقُ كُلَّ كَلِمَةٍ،‏ وَٱلنَّبِيهُ يَتَأَمَّلُ فِي خُطُوَاتِهِ.‏ —‏ ام ١٤:‏١٥‏.‏

نَحْتَاجُ جَمِيعًا أَنْ نَتَعَلَّمَ كَيْفَ نَفْحَصُ ٱلْمَعْلُومَاتِ وَنَتَوَصَّلُ إِلَى ٱسْتِنْتَاجَاتٍ صَحِيحَةٍ.‏ (‏ام ٣:‏٢١-‏٢٣؛‏ ٨:‏٤،‏ ٥‏)‏ وَإِلَّا فَيَسْهُلُ عَلَى ٱلشَّيْطَانِ وَعَالَمِهِ أَنْ يُشَوِّشَا تَفْكِيرَنَا.‏ (‏اف ٥:‏٦؛‏ كو ٢:‏٨‏)‏ وَلِلتَّوَصُّلِ إِلَى ٱسْتِنْتَاجَاتٍ صَحِيحَةٍ،‏ يَلْزَمُنَا أَنْ نَعْرِفَ كُلَّ ٱلْوَقَائِعِ.‏ وَٱلْيَوْمَ،‏ تَنْهَالُ عَلَيْنَا ٱلْمَعْلُومَاتُ عَبْرَ ٱلْإِنْتِرْنِت وَٱلتِّلِفِزْيُونِ وَغَيْرِهِ مِنْ وَسَائِلِ ٱلْإِعْلَامِ.‏ كَمَا يَصِلُنَا مِنْ أَصْدِقَائِنَا فَيْضٌ مِنَ ٱلْأَخْبَارِ وَٱلرَّسَائِلِ ٱلْإِلِكْتُرُونِيَّةِ وَٱلنَّصِّيَّةِ.‏ صَحِيحٌ أَنَّ أَصْدِقَاءَنَا نِيَّتُهُمْ حَسَنَةٌ فِي ٱلْعَادَةِ،‏ لٰكِنَّ بَعْضَ ٱلنَّاسِ يَنْشُرُونَ عَمْدًا مَعْلُومَاتٍ خَاطِئَةً أَوْ مُحَرَّفَةً.‏ لِذَا ٱلْحَذَرُ وَاجِبٌ دَائِمًا.‏ ب١٨/‏٨ ص ٣ ف ١،‏ ٣‏.‏

اَلْأَرْبِعَاءُ ٢٧ أَيَّارَ (‏مَايُو)‏

اِخْتَارَ يَهْوَهُ شَابَّةً مُتَوَاضِعَةً ٱسْمُهَا مَرْيَمُ لِتَكُونَ أُمَّ يَسُوعَ.‏ وَقَدْ عَاشَتْ مَرْيَمُ فِي مَدِينَةِ ٱلنَّاصِرَةِ ٱلصَّغِيرَةِ،‏ بَعِيدًا عَنْ أُورُشَلِيمَ وَهَيْكَلِهَا ٱلْعَظِيمِ.‏ (‏لو ١:‏٢٦-‏٣٣‏)‏ وَتَمَتَّعَتْ بِرُوحِيَّاتٍ قَوِيَّةٍ،‏ وَهٰذَا وَاضِحٌ مِمَّا قَالَتْهُ لَاحِقًا لِقَرِيبَتِهَا أَلِيصَابَاتَ.‏ (‏لو ١:‏٤٦-‏٥٥‏)‏ وَيَهْوَهُ لَاحَظَ أَمَانَتَهَا،‏ وَبَارَكَهَا بِذٰلِكَ ٱلِٱمْتِيَازِ ٱلَّذِي لَمْ تَتَوَقَّعْهُ.‏ لَاحِظْ أَيْضًا مَا حَدَثَ عِنْدَمَا وُلِدَ يَسُوعُ.‏ فَيَهْوَهُ لَمْ يُعْلِنِ ٱلْخَبَرَ لِلْمَسْؤُولِينَ أَوِ ٱلْحُكَّامِ فِي أُورُشَلِيمَ وَبَيْتَ لَحْمَ.‏ بَلْ أَرْسَلَ مَلَائِكَةً لِيُعْلِنُوهُ لِرُعَاةٍ بُسَطَاءَ فِي ٱلْحُقُولِ خَارِجَ بَيْتَ لَحْمَ.‏ (‏لو ٢:‏٨-‏١٤‏)‏ ثُمَّ زَارَ هٰؤُلَاءِ ٱلرُّعَاةُ ٱلْمَوْلُودَ ٱلْجَدِيدَ.‏ (‏لو ٢:‏١٥-‏١٧‏)‏ وَلَا شَكَّ أَنَّ مَرْيَمَ وَيُوسُفَ تَفَاجَآ وَفَرِحَا حِينَ شَاهَدَا يَسُوعَ يُكَرَّمُ بِهٰذِهِ ٱلطَّرِيقَةِ.‏ ب١٨/‏٧ ص ٩-‏١٠ ف ١١-‏١٢‏.‏

اَلْخَمِيسُ ٢٨ أَيَّارَ (‏مَايُو)‏

لِمَاذَا غَضِبَ يَهْوَهُ عَلَى سُلَيْمَانَ؟‏ يُجِيبُ ٱلْكِتَابُ ٱلْمُقَدَّسُ:‏ «لِأَنَّ قَلْبَهُ مَالَ عَنْ يَهْوَهَ .‏ .‏ .‏ ٱلَّذِي تَرَاءَى لَهُ مَرَّتَيْنِ.‏ وَأَوْصَاهُ مِنْ جِهَةِ هٰذَا ٱلْأَمْرِ أَلَّا يَذْهَبَ وَرَاءَ آلِهَةٍ أُخْرَى،‏ فَلَمْ يَحْفَظْ مَا أَوْصَى بِهِ يَهْوَهُ».‏ نَتِيجَةً لِذٰلِكَ،‏ خَسِرَ سُلَيْمَانُ رِضَى ٱللهِ وَدَعْمَهُ.‏ فَلَمْ يَمْلِكِ ٱلْمُتَحَدِّرُونَ مِنْهُ عَلَى كَامِلِ أُمَّةِ إِسْرَائِيلَ،‏ وَعَانَوْا مَصَائِبَ كَثِيرَةً عَلَى مَرِّ ٱلْأَجْيَالِ.‏ (‏١ مل ١١:‏٩-‏١٣‏)‏ فَمَاذَا نَتَعَلَّمُ مِنْ هٰذِهِ ٱلرِّوَايَةِ؟‏ حِينَ نُصَادِقُ أَشْخَاصًا لَا يُقَدِّرُونَ مَبَادِئَ يَهْوَهَ وَلَا يُطَبِّقُونَهَا،‏ تَتَعَرَّضُ رُوحِيَّاتُنَا لِلْخَطَرِ.‏ وَهٰؤُلَاءِ قَدْ يَكُونُونَ إِخْوَةً ضُعَفَاءَ رُوحِيًّا،‏ أَوْ أَقَارِبَ وَجِيرَانًا وَزُمَلَاءَ فِي ٱلْعَمَلِ وَٱلْمَدْرَسَةِ.‏ عَلَى أَيِّ حَالٍ،‏ إِنْ أَمْضَيْنَا ٱلْوَقْتَ مَعَ أَشْخَاصٍ لَا يُقَدِّرُونَ مَبَادِئَ يَهْوَهَ،‏ فَسَيُخَرِّبُونَ عَلَاقَتَنَا بِهِ عَاجِلًا أَوْ آجِلًا.‏ ب١٨/‏٧ ص ١٩ ف ٩-‏١٠‏.‏

اَلْجُمُعَةُ ٢٩ أَيَّارَ (‏مَايُو)‏

يَنْشُرُ ٱلشَّيْطَانُ أَفْكَارَهُ مِنْ خِلَالِ ٱلْأَفْلَامِ وَٱلْبَرَامِجِ ٱلتِّلِفِزْيُونِيَّةِ.‏ فَهُوَ يَعْرِفُ أَنَّ ٱلْقِصَصَ لَا تُسَلِّينَا فَحَسْبُ،‏ بَلْ تَصُوغُ أَفْكَارَنَا وَمَشَاعِرَنَا وَتَصَرُّفَاتِنَا.‏ حَتَّى إِنَّ يَسُوعَ ٱسْتَعْمَلَهَا لِيُعَلِّمَ سَامِعِيهِ.‏ فَأَخْبَرَهُمْ مَثَلًا عَنِ ٱلِٱبْنِ ٱلضَّالِّ وَٱلسَّامِرِيِّ ٱلْمُحِبِّ لِلْقَرِيبِ.‏ (‏مت ١٣:‏٣٤؛‏ لو ١٠:‏٢٩-‏٣٧؛‏ ١٥:‏١١-‏٣٢‏)‏ إِلَّا أَنَّ ٱلَّذِينَ تَأَثَّرُوا بِتَفْكِيرِ ٱلشَّيْطَانِ قَدْ يَسْتَعْمِلُونَ ٱلْقِصَصَ لِيُفْسِدُونَا.‏ لِذَا عَلَيْنَا أَنْ نَأْخُذَ حَذَرَنَا.‏ لٰكِنَّ ذٰلِكَ لَا يَعْنِي أَنَّ كُلَّ ٱلْأَفْلَامِ وَٱلْبَرَامِجِ ٱلتِّلِفِزْيُونِيَّةِ مُضِرَّةٌ.‏ فَبَعْضُهَا يُسَلِّينَا وَيُثَقِّفُنَا دُونَ أَنْ يُفْسِدَ تَفْكِيرَنَا.‏ لِذَا يَجِبُ أَنْ نَكُونَ مُتَّزِنِينَ.‏ فَٱسْأَلْ نَفْسَكَ عِنْدَمَا تَخْتَارُ تَسْلِيَتَكَ:‏ ‹هَلْ يُعَلِّمُنِي هٰذَا ٱلْفِيلْمُ أَوِ ٱلْبَرْنَامَجُ أَنْ لَا مُشْكِلَةَ فِي ٱلِٱسْتِسْلَامِ لِرَغَبَاتِي ٱلْجَسَدِيَّةِ؟‏›.‏ (‏غل ٥:‏١٩-‏٢١؛‏ اف ٢:‏١-‏٣‏)‏ وَإِذَا أَحْسَسْتَ أَنَّ بَرْنَامَجًا مَا يَنْشُرُ تَفْكِيرَ ٱلشَّيْطَانِ،‏ فَتَجَنَّبْهُ مِثْلَمَا تَتَجَنَّبُ مَرَضًا مُعْدِيًا.‏ ب١٩/‏١ ص ١٥-‏١٦ ف ٦-‏٧‏.‏

اَلسَّبْتُ ٣٠ أَيَّارَ (‏مَايُو)‏

مِثْلَمَا حَمَتِ ٱلْخُوذَةُ رَأْسَ ٱلْجُنْدِيِّ،‏ يَحْمِي «رَجَاءُ ٱلْخَلَاصِ» تَفْكِيرَنَا.‏ (‏١ تس ٥:‏٨؛‏ ام ٣:‏٢١‏)‏ إِلَّا أَنَّ ٱلشَّيْطَانَ يَخْدَعُنَا لِنَنْزِعَ خُوذَتَنَا.‏ كَيْفَ؟‏ فَكِّرْ فِي ٱلْأُسْلُوبِ ٱلَّذِي لَجَأَ إِلَيْهِ حِينَ جَرَّبَ يَسُوعَ.‏ فَقَدْ عَرَفَ ٱلشَّيْطَانُ بِٱلتَّأْكِيدِ أَنَّ يَسُوعَ سَيَحْكُمُ عَلَى ٱلْبَشَرِ.‏ وَلٰكِنْ قَبْلَ ذٰلِكَ،‏ وَجَبَ عَلَى يَسُوعَ أَنْ يَتَأَلَّمَ وَيَمُوتَ،‏ وَيَنْتَظِرَ أَيْضًا حَتَّى يَحِينَ ٱلْوَقْتُ ٱلَّذِي حَدَّدَهُ يَهْوَهُ.‏ فَعَرَضَ ٱلشَّيْطَانُ أَنْ يُوَفِّرَ عَلَيْهِ ٱلِٱنْتِظَارَ.‏ وَوَعَدَهُ أَنْ يُصْبِحَ حَاكِمَ ٱلْعَالَمِ فَوْرًا،‏ شَرْطَ أَنْ يَقُومَ بِعَمَلِ عِبَادَةٍ لَهُ.‏ (‏لو ٤:‏٥-‏٧‏)‏ بِصُورَةٍ مُمَاثِلَةٍ،‏ يَعْرِفُ ٱلشَّيْطَانُ أَنَّ يَهْوَهَ يَعِدُنَا بِبَرَكَاتٍ كَثِيرَةٍ فِي ٱلْعَالَمِ ٱلْجَدِيدِ.‏ وَلٰكِنْ عَلَيْنَا أَنْ نَنْتَظِرَ حَتَّى يَتَحَقَّقَ هٰذَا ٱلْوَعْدُ،‏ وَنَتَحَمَّلَ ٱلْمَصَاعِبَ فِي ٱلْوَقْتِ ٱلْحَاضِرِ.‏ لِذٰلِكَ يُغْرِينَا بِأَنْ نَعِيشَ حَيَاةً مُرِيحَةً ٱلْآنَ.‏ فَهُوَ يُرِيدُ أَنْ نَطْلُبَ ٱلْمَلَكُوتَ ثَانِيًا.‏ —‏ مت ٦:‏٣١-‏٣٣‏.‏ ب١٨/‏٥ ص ٣٠-‏٣١ ف ١٥-‏١٧‏.‏

اَلْأَحَدُ ٣١ أَيَّارَ (‏مَايُو)‏

يُرِيدُ يَهْوَهُ أَنْ تَفْرَحَ فِي شَبَابِكَ.‏ لِذَا ضَعْ أَهْدَافًا رُوحِيَّةً وَطَبِّقْ مَبَادِئَ يَهْوَهَ فِي كُلِّ ٱلْمَجَالَاتِ.‏ وَكُلَّمَا بَكَّرْتَ فِي ذٰلِكَ،‏ لَمَسْتَ كَيْفَ يُرْشِدُكَ يَهْوَهُ وَيَحْمِيكَ وَيُبَارِكُكَ.‏ فَٱتْبَعْ إِذًا كُلَّ ٱلنَّصَائِحِ ٱلْمُفِيدَةِ فِي كَلِمَتِهِ،‏ بِمَا فِيهَا ٱلنَّصِيحَةُ:‏ «اُذْكُرْ خَالِقَكَ ٱلْعَظِيمَ فِي أَيَّامِ شَبَابِكَ».‏ (‏جا ١٢:‏١‏)‏ وَأَنْتُمْ يَا شَبَابَنَا ٱلْأَعِزَّاءَ تَسْتَحِقُّونَ ٱلْمَدْحَ لِأَنَّكُمْ تُرَكِّزُونَ عَلَى خِدْمَةِ يَهْوَهَ.‏ فَتَضَعُونَ أَهْدَافًا رُوحِيَّةً،‏ وَتُعْطُونَ ٱلْأَوْلَوِيَّةَ لِعَمَلِ ٱلْبِشَارَةِ،‏ وَلَا تَلْتَهُونَ بِأُمُورِ ٱلْعَالَمِ.‏ وَلَا شَكَّ أَنَّ جُهُودَكُمْ لَنْ تَضِيعَ.‏ فَلَدَيْكُمْ إِخْوَةٌ وَأَخَوَاتٌ يُحِبُّونَكُمْ وَيَدْعَمُونَكُمْ.‏ وَإِذَا ٱتَّكَلْتُمْ عَلَى يَهْوَهَ فِي كُلِّ ٱلْمَجَالَاتِ،‏ فَهُوَ سَيُنْجِحُ خُطَطَكُمْ.‏ ب١٨/‏٤ ص ٢٩ ف ١٧،‏ ١٩‏.‏

الدوري الألماني يعود إلى الحياة مجددًا نهاية مايو

حصل على الضوء الأخضر من الحكومة

وافقت الحكومة الألمانية على عودة مسابقة الدوري، بنهاية شهر مايو الجاري، وذلك بعد الاجتماع المهم بين جميع الأطراف خلال الفترة الماضية.

وأكدت صحيفة الأتليتك الإنجليزية، اليوم الأربعاء، أن الدوري الألماني بوندسليجا لن يعود يوم 15 مايو كما تردد من قبل، لكن العودة الرسمية ستكون يوم 22 مايو أو 29 من الشهر نفسه.

وأعطت المستشارة أنجيلا ميركل الضوء الأخضر أمام عودة البطولة، بعد اجتماعها مع رؤساء وأعضاء اتحاد كرة القدم.
جدير بالذكر أن القرار الرسمي سيصدر خلال ساعات، بعد وضع النقاط الأخيرة حوله على الصعيدين الطبي والأمني.

تصنيف وسطاء الفوركس 2020:
  • FinMaxFX
    FinMaxFX

    أفضل وسيط فوركس لعام 2020!
    الخيار الأمثل للمبتدئين!
    تدريب مجاني!
    حساب تجريبي مجاني!
    مكافأة على التسجيل!

كل شيء عن الفوركس والخيارات الثنائية
Leave a Reply

;-) :| :x :twisted: :smile: :shock: :sad: :roll: :razz: :oops: :o :mrgreen: :lol: :idea: :grin: :evil: :cry: :cool: :arrow: :???: :?: :!: